النيابة الكويتية تستدعي «الدويلة» بعد تسريبات «خيمة القذافي»

النيابة الكويتية تستدعي «الدويلة» بعد تسريبات «خيمة القذافي»

الأربعاء ١٥ / ٠٧ / ٢٠٢٠
أصدرت النيابة العامة الكويتية أمس الأربعاء قرارا بضبط وإحضار النائب الإخواني السابق مبارك الدويلة على خلفية تسريبات تسجيلات خيمة القذافي، والتي تآمر فيها مع القذافي ضد دول خليجية، وذلك بعد تقدم وزارة الداخلية بشكوى رسمية ضده عبر جهاز أمن الدولة.

وبرر الدويلة حديثه في التسجيلات التي سربت عبر حسابه على «تويتر» قائلا: «اضطررنا خلال الجلسة مع القذافي لمجاراته في حديثه لطمأنته ومعرفة ما وراءه، وبصراحة لم نجرؤ على معارضته ونحن معه في الخيمة».


وكان الناشط القطري المعارض خالد الهيل، الذي سرب التسجيلات التي تخص خيمة القذافي، قال في وقت سابق، إن لديه وثائق كثيرة، ولم يكشف إلا عن جزء يسير منها، معللا ذلك بأن كل تسريب عبارة عن قضية بحد ذاتها، مؤكدا على أن التسجيلات تتعلق بعدة شخصيات ينتمون لجماعة الإخوان في الكويت وغيرها.

يشار إلى أن النيابة العامة الكويتية سبق في أكتوبر 2018 أن استدعت الدويلة على خلفية تغريدات له مسيئة للسعودية بشكل متكرر، ولا يختلف في تغريداته عن النائب الكويتي السابق عبدالحميد دشتي، الذي أساء للمملكة، وأضحى هاربا من بلاده بعد صدور أحكام قضائية في حقه بالسجن لسنوات.
المزيد من المقالات
x