2.6 مليار ريال قيمة مبادرات «التنمية الزراعية»

لدعم الأمن الغذائي خلال «الجائحة»

2.6 مليار ريال قيمة مبادرات «التنمية الزراعية»

الأربعاء ١٥ / ٠٧ / ٢٠٢٠
كشف مدير إدارة الإقراض بفرع صندوق التنمية الزراعية بالمنطقة الشرقية م. عبدالعزيز السليمان أن الصندوق أطلق خلال فترة جائحة كورونا 3 مبادرات لدعم الأمن الغذائي والأنشطة الزراعية واستيراد المنتجات، بقيمة إجمالية 2.6 مليار ريال، منها 450 مليون ريال للأولى، و150 مليون ريال للثانية، ومليارا ريال للثالثة.

جاء ذلك خلال لقاء ‏افتراضي نظمته غرفة الشرقية‬ ممثلة بلجنة الزراعة والغذاء، ‫أمس الأول‬، بعنوان «مبادرات صندوق التنمية الزراعية خلال جائحة ‫كورونا‬».


وقال السليمان: إن المبادرات الثلاث لدعم عملائه في مجال الأنشطة الزراعية من ضمنها مبادرة دعم رأس المال العامل التي تهدف إلى دعم الأنشطة الزراعية عبر تقديم قروض تشغيلية مباشرة أو غير مباشرة من خلال المصارف التجارية، وفق اتفاقيات التمويل بالشراكة معها، مشيرًا إلى أن الصندوق صرف بموجب المبادرة 39 قرضًا بقيمة إجمالية 234 مليون ريال، من أصل 450 مليون ريال تم تخصيصها لأجل هذا الغرض.

وأشار إلى أن المبادرة الثانية هي «مبادرة تأجيل الأقساط»، والمديونيات المستحقة لقروض المشاريع المتخصصة بقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة لمدة ستة أشهر، فيما استفاد منها نحو 4398 مستفيدًا بقيمة أقساط بلغت 150 مليون ريال.

ولفت إلى أن الدعم عبر هاتين المبادرتين يعمل على مساعدة المنشآت الصغيرة والمتوسطة والوقوف معها في مواجهة تداعيات الأزمة، ويسهم في التخفيف من الآثار الاقتصادية والمالية المترتبة على ذلك.

وقال السليمان إن المبادرة الثالثة لتمويل استيراد المنتجات الزراعية المستهدفة بالأمن الغذائي، والتي تهدف لدعم استمرار سلاسل الإمداد الغذائية ووفرة المعروض من المنتجات الزراعية، تماشيًا مع الجهود الحكومية للحد من الآثار الناجمة عن جائحة كورونا، فيما تم تخصيص ملياري ريال لهذه المبادرة من خلال مزج القروض المباشرة وغير المباشرة، وذلك ضمن منتجات التمويل المختلفة التي يقدمها الصندوق، وضمن دور الصندوق الحيوي في هذه المرحلة.

وأشار إلى أن هذه المبادرة تتعلق في مرحلتها الأولى بمنتجات «الأرز، والسكر، وفول الصويا، والذرة الصفراء»، وسيتم إضافة منتجات أخرى حسب احتياجات السوق وإستراتيجية الأمن الغذائي. وقد تم بموجها صرف 4 قروض بقيمة 347 مليون ريال.

وأوضح أن الصندوق بادر بدعم صغار المزارعين وكبار المستثمرين والصيادين، مشيرًا إلى أنه تم تأجيل الأقساط 6 أشهر إذ تم تأجيل نحو 150 مليون ريال لـ4389 مقترضًا.

وأكد أن قروض مربي الماشية مستمرة، مشيرًا إلى أن مَن سجّل عن طريق وزارة البيئة والمياه وتمّ تحديثه من قبلهم، وحدث في التعاملات الإلكترونية بالصندوق يقدم على البوابة الإلكترونية للصندوق، ويقدم طلب قرض تربية الماشية ويصرف له خلال أسبوع الدفعة الأولى من ٥٠ رأسًا إلى ٥٠٠ رأس، ويصل القرض إلى١٠٠ ألف.
المزيد من المقالات
x