عاجل

«صحة البحرين»: فحص القادمين لا يشمل عابري جسر الملك فهد

«صحة البحرين»: فحص القادمين لا يشمل عابري جسر الملك فهد

الثلاثاء ١٤ / ٠٧ / ٢٠٢٠
كشف مصدر مطلع بوزارة الصحة في البحرين أن قرار إلزام القادمين إلى المملكة بإجراء فحص فيروس كورونا على نفقتهم الخاصة، لا يشمل العابرين بجسر الملك فهد، مشيرا إلى عدم ورود نص باتخاذ إجراءات جديدة في هذا الشأن، حتى الآن.

وأوضح المصدر لـ «اليوم»، أن القرار يشمل جميع مواطني دول مجلس التعاون الخليجي والجنسيات الأخرى، وذلك للقادمين إلى المملكة عبر مطار البحرين الدولي.



بدورها، تواصلت «اليوم» مع الرئيس التنفيذي للمؤسسة العامة لجسر الملك فهد م. عماد المحيسن الذي رفض التعليق على الموضوع.

وكانت وزارة الصحة البحرينية قد أعلنت إلزام جميع المسافرين القادمين إلى مملكة البحرين عبر المطار الدولي بدءا من الـ 12 صباحا يوم الثلاثاء 21 يوليو 2020 بالخضوع للفحص المختبري لفيروس كورونا عند وصولهم المطار وذلك على نفقتهم الخاصة بتكلفة تبلغ 30 دينارا بحرينيا.

وبينت الوزارة أنه يمكن دفع تكلفة الفحص عبر تطبيق «مجتمع واعي» قبل ركوبهم الطائرة متجهين إلى المملكة بما يسهم في سرعة إنهاء الإجراءات، إلى جانب المنصات الموجودة في المطار والتي تتيح الدفع نقدا وإلكترونيا بواسطة البطاقات البنكية والائتمانية، ويستثنى من ذلك أعضاء طواقم الطائرات، والدبلوماسيون، والمسافرون ضمن مهمات رسمية والعائدون من رحلات علاجية، وستقوم الجهات المختصة بالطيران المدني بالتنسيق مع شركات الطيران والجهات العاملة بالمطار في هذا الخصوص.

وأضافت الوزارة أنه يتوجب أيضا على المسافرين القادمين الخضوع للحجر الصحي الاحترازي لمدة 10 أيام، إلى جانب ضرورة إجراء فحص انتهاء الحجر الصحي وأن يتحمل المسافر تكلفة الفحص البالغة 30 دينارا بحرينيا. كما يتعين على القادمين تحميل تطبيق «مجتمع واعي» والتسجيل فيه، وذلك استكمالا للإجراءات المطلوبة في استمارة البيانات الطبية والتي تتطلبها الإجراءات الاحترازية الموضوعة للتعامل مع فيروس كورونا.

وتابعت أنه على مواطني مملكة البحرين الراغبين في السفر التأكد من الإجراءات المعتمدة في الدول التي يتوجهون لها، كما سيتعين عليهم إقرار تحملهم المسؤولية الكاملة عما قد يترتب على سفرهم من نفقات صحية أو علاجية أخرى إذا دعت الحاجة أثناء تواجدهم في الخارج، بالإضافة إلى تحملهم تكلفة الفحوصات المختبرية لفيروس كورونا عند عودتهم إلى أرض المملكة وخضوعهم للبروتوكول المعتمد، وذلك من خلال الموافقة على الإقرار الإلكتروني في تطبيق «مجتمع واعي» أو توقيع الإقرار الورقي قبل المغادرة.

وبينت الوزارة أن المسافرين عبر رحلات التحويل «الترانزيت» لا يخضعون للفحص أو أي من الإجراءات المذكورة، داعية جميع المسافرين القادمين إلى المملكة إلى ضرورة الاتصال على 444 في حال شعور أي شخص بأعراض الفيروس واتباع التعليمات التي ستمنح لهم.
المزيد من المقالات