«فوجاكو» يحاكي جزيئات «كوفيد - 19» في الجو

«فوجاكو» يحاكي جزيئات «كوفيد - 19» في الجو

الخميس ٠٩ / ٠٧ / ٢٠٢٠
قدمت نماذج محاكاة بجهاز كمبيوتر فائق القدرات في اليابان، مجموعة إرشادات يجب تطبيقها لمواجهة خطر العدوى بفيروس كورونا المستجد وسط مخاوف يعيشها العالم بعد معلومات جديدة تشير إلى أنه قد يكون قادرًا على الانتقال من شخص لآخر عبر الهواء.

وحدد 239 عالمًا من 32 دولة، في رسالة مفتوحة، الخطوط العريضة لأدلة يقولون إنها تظهر أن وجود الفيروس في الجزيئات العالقة في الجو، يمكن أن يصيب مَن يستنشقها به.


وسلّمت منظمة الصحة العالمية بأن أدلة بدأت تظهر على انتقال الفيروس عبر الهواء، لكنها قالت إنها «ليست قاطعة».

وللتعامل مع الواقع الجديد، استخدمت مؤسسة «ريكن» اليابانية العملاقة للأبحاث، أسرع أجهزة الكمبيوتر الفائقة في العالم، التي يُطلق عليها اسم «فوجاكو»، لمحاكاة انتشار الفيروس في الهواء في بيئات مختلفة وقدمت عدة ارشادات لتقليص العدوى بالأماكن العامة، ونصح «الكمبيوتر الفائق»، بتركيب حواجز في المكاتب والفصول الدراسية، لما له من أهمية في وقف تفشي الوباء.
المزيد من المقالات
x