الرئيس الفلبيني: قانون مكافحة الإرهاب لا يخنق المعارضة

الرئيس الفلبيني: قانون مكافحة الإرهاب لا يخنق المعارضة

الأربعاء ٠٨ / ٠٧ / ٢٠٢٠
مانيلا – وكالات

طمأن الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي ، اليوم الأربعاء، الفلبينيين الذين يلتزمون بالقانون بأنه لا يجب عليهم الخوف من قانون جديد لمكافحة الإرهاب، رغم تحذيرات من إمكانية أن يتسبب ذلك في خنق المعارضة السياسية والتسبب في مزيد من الانتهاكات لحقوق الإنسان.


وفي كلمة متلفزة بثت قبل فجر اليوم، قال دوتيرتي إن قانون مكافحة الإرهاب لعام 2020 "هو سلاح قانوني مطلوب كثيرا ونحتاجه في مكافحة الإرهاب". وأضاف: "بالنسبة لمواطني هذا البلد الملتزمين بالقانون، أخاطبكم بكل إخلاص، لا تخف إذا لم تكن إرهابيا وطالما لن تدمر الحكومة أو تنسف كنيسة أو مرافق عامة لمجرد إخراج البلاد عن مسارها".

ووقع دوتيرتي القانون الأسبوع الماضي، رغم مناشدات عدة قطاعات له برفضه. ويجرم القانون التحريض على الإرهاب "عن طريق الخطب والإعلانات والكتابات والشعارات واللافتات".
المزيد من المقالات
x