«الصحة»: العزل لمن لديه أعراض.. والحجر لمخالط حالة مؤكدة

«الصحة»: العزل لمن لديه أعراض.. والحجر لمخالط حالة مؤكدة

الثلاثاء ٠٧ / ٠٧ / ٢٠٢٠
حددت وزارة الصحة، بداية فترة العزل والحجر المنزلي ونهايتها للمصابين بفيروس «كورونا» المستجد، موضحةً أن العزل المنزلي يكون لمَنْ لديه أعراض الفيروس، بغض النظر عن الفحص المخبري، بينما الحجر المنزلي يكون للمخالط لحالة مؤكدة، وليست لديه أعراض بغض النظر عن الفحص المخبري.

وأجابت «الصحة» عن استفسار حول «أب» أصيب بفيروس كورونا، وبعد سبعة أيام أصيب الابن، وظهرت عليه أعراض، فكم يوما يعزلان نفسيهما؟ وماذا عن بقية أفراد الأسرة؟، وكم يوماً يحجرون أنفسهم؟، وأجابت بأن يعزل الأب نفسه منذ بداية الأعراض لمدة عشرة أيام، فيما يحجر بقية أفراد الأسرة أنفسهم لمدة أربعة عشر يومًا، أما الابن فيجب عليه البقاء في المنزل لمدة عشرة أيام من ظهور الأعراض، بغض النظر عن فترة العزل الأصلية، وهي أربعة عشر يومًا، مؤكدةً أن إنهاء العزل لمَنْ ظهرت عليه أعراض يكون بشرط زوال تلك الأعراض لمدة ثلاثة أيام.
المزيد من المقالات
x