محتجون بولاية جورجيا يطالبون بإزالة نصب تذكاري للعنصرية

محتجون بولاية جورجيا يطالبون بإزالة نصب تذكاري للعنصرية

الاحد ٠٥ / ٠٧ / ٢٠٢٠
نظم محتجون مسلحون أغلبهم من السود مسيرة في متنزه ستون ماونتن قرب مدينة أتلانتا بولاية جورجيا الأمريكية، أمس الأول السبت، مطالبين بإزالة منحوتة الكونفدرالية الضخمة التي توجد بالموقع ويعتبرها نشطاء الحقوق المدنية نصبا تذكاريا للعنصرية.

وأظهرت لقطات فيديو منشورة على وسائل التواصل الاجتماعي أعدادا كبيرة من المتظاهرين الذين ارتدوا ملابس سوداء شبه عسكرية وغطوا وجوههم وهم يسيرون في هدوء في طريق داخل المتنزه.


وحمل جميع المحتجين بنادق وارتدى بعضهم أحزمة ذخيرة على أكتافهم. ومعظم المشاركين في المسيرة كانوا من السود لكن كان هناك محتجون من أعراق مختلفة ونساء ورجال على حد السواء.

وساهمت وفاة الأمريكي الأسود جورج فلويد بعد محاولة الشرطة اعتقاله بمدينة منيابوليس في مايو في إحياء صراع يعتمل منذ فترة طويلة بين جماعات تطالب بإزالة تماثيل ومنحوتات الكونفدرالية، والتي تعتبر رموزا للعبودية، ومن يعتقدون أنها تمثل تقاليد وتاريخ الجنوب الأمريكي.
المزيد من المقالات
x