170 عاملا ضحايا «حجر اليشم»

170 عاملا ضحايا «حجر اليشم»

السبت ٠٤ / ٠٧ / ٢٠٢٠
قال مسؤول محلي إن العشرات من عمال منجم لـ«حجر اليشم» الكريم ممن لقوا حتفهم في انهيار أرضي في شمال ميانمار دفنوا، أمس السبت، بعد دفن 77 شخصًا آخرين، الجمعة، في مقبرة جماعية في أعقاب أسوأ حوادث التعدين في تاريخ البلاد.

ولقي أكثر من 170 شخصًا، أغلبهم عمال وافدون لمنطقة «هباكانت» الغنية باليشم في ولاية «كاشين»، حتفهم يوم الخميس، بعد أن انهارت مخلفات التعدين في بحيرة؛ مما أدى لموجة ضخمة من الطين والماء دفنت تحتها العمال.


ولم تتعرف السلطات على العديد من الجثث التي تسببت قوة الموجة بتقطيعها أشلاء.

وألقت زعيمة البلاد «أونج سان سو كي»، أمس الأول، باللائمة في الكارثة على ارتفاع معدل البطالة، وقالت في بث حي على فيسبوك إن العمال غير الرسميين يضطرون للعمل في المناجم؛ بسبب عدم وجود وظائف أخرى.
المزيد من المقالات
x