رئيس وزراء هولندا : لا تنازلات فيما يتعلق بصندوق التعافي الأوروبي

رئيس وزراء هولندا : لا تنازلات فيما يتعلق بصندوق التعافي الأوروبي

الجمعة ٠٣ / ٠٧ / ٢٠٢٠
استبعد رئيس الوزراء الهولندي مارك روته تقديم أي تنازلات في المفاوضات "الصعبة" بشأن صندوق التعافي التابع للاتحاد الأوروبي ما بعد حقبة تفشي وباء فيروس كورونا المستجد.

وفي حوار نشر اليوم الجمعة مع صحيفة "سيته" الأسبوعية المرتبطة بصحيفة


"كوريري ديلا سيرا" الإيطالية، قال روته إن المحادثات "سوف تكون صعبة ولكن من الممكن التوصل لتسوية".

إلا أنه عندما قال المحاور لروته إن هولندا يجب أن تكون مستعدة لتقديم

تنازلات، رد رئيس الوزراء بالقول: "هذا هو تفسيرك. لا بأس به، ولكنه ليس

موقفنا".

يشار إلى أن هولندا ضمن ما يطلق عليه مجموعة الدول "المقتصدة" التي تكافح للحد من سخاء برامج المساعدة الأوروبية المقترحة والتي يتوقع أن

تفيد الدول الأكثر تضررا من الوباء العالمي مثل إيطاليا وإسبانيا.

وقال روته: "موقفنا هو أن المساعدة يجب أن تأتي في شكل قروض وليس منح"، مشددا على أنه يتعين على الدول التي تحصل على مساعدات أن تعمل، في المقابل، على تحسين "المنافسة والقدرة على التحمل".

وقدمت المفوضية الأوروبية مقترحا بإنشاء صندوق للتعافي الاقتصادي بقيمة

750 مليار يورو (840 مليار دولار)، تشمل منحا بقيمة 500 مليار يورو وقروضا بقيمة 250 مليار يورو.

ولم يتوصل قادة الاتحاد الأوروبي إلى إبرام اتفاق بشأن الصندوق في مؤتمر عبر تقنية الفيديو كونفرانس بداية الشهر الجاري ومن المقرر أن يجددوا المحاولة في اجتماع فعلي يعقد يومي 17 و18 يوليو في بروكسل.
المزيد من المقالات
x