بموافقة الملك.. تمديد المبادرات الحكومية لتخفيف تداعيات كورونا

تشمل دعم الأفراد والقطاع الخاص وإيقاف غرامات وتأجيل رسوم وإعفاءات

بموافقة الملك.. تمديد المبادرات الحكومية لتخفيف تداعيات كورونا

الخميس ٠٢ / ٠٧ / ٢٠٢٠
حرصًا من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود «أيّده الله»، على تخفيف الآثار المالية والاقتصادية من تداعيات جائحة كورونا «Covid-19» على الأفراد ومنشآت القطاع الخاص والمستثمرين، صدر الأمر السامي الكريم بتمديد عدد من المبادرات الحكومية مدة إضافية، لتحقيق الاستفادة الكاملة من المبادرات التي أعلنت منذ بداية الجائحة، وركزّت المبادرات التي تمت الموافقة بتمديدها على «دعم العاملين السعوديين، وإيقاف الغرامات، وتأجيل تحصيل الرسوم والإعفاءات، والإقرارات»، وتأتي هذه الخطوة امتدادًا للإجراءات الحكومية العاجلة التي تساهم في دعم الأفراد وقطاع المستثمرين ومنشآت القطاع الخاص وتعزيز دورهم باعتبارهم شركاء في تنمية اقتصاد المملكة، والتخفيف عليهم من الآثار المالية والاقتصادية من تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وجاءت المبادرات التي صدر الأمر الكريم بتمديدها كالآتي:


وكانت حكومة المملكة، ومنذ بداية تداعيات أزمة كورونا قد أعلنت عن مجموعة من المبادرات العاجلة وصلت إلى 142 مبادرة استهدفت الأفراد ومنشآت القطاع الخاص والمستثمرين، وتجاوزت بقيمتها 214 مليار ريال، بالإضافة لتشكيل عدد من اللجان الوزارية وبمتابعة مستمرة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع «يحفظه الله»، وتهدف تلك اللجان لدراسة آثار وتداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد وتحدياتها باستمرار، وذلك في عدد من القطاعات والمناطق ودراسة فرص معالجتها سواءً بالدعم أو تمديد المبادرات أو غيرهما.
المزيد من المقالات