أصداء دولية واسعة لمؤتمر الجبير وهوك والتصدي لأعمال إيران الإجرامية

واشنطن: إنهاء حظر الأسلحة على نظام الملالي خيانة لمسؤولية مجلس الأمن الدولي

أصداء دولية واسعة لمؤتمر الجبير وهوك والتصدي لأعمال إيران الإجرامية

الأربعاء ٠١ / ٠٧ / ٢٠٢٠
لقي المؤتمر الذي عقد في الرياض أول أمس بين وزير الدولة للشؤون الخارجية عادل الجبير والممثل الأمريكي الخاص بشؤون إيران وكبير مستشاري وزير الخارجية برايان هوك أصداء واسعة وتناقلته مختلف وسائل الإعلام إقليميا ودوليا، وبحث الجبير وهوك ضرورة التصدي للأعمال الإجرامية للنظام الإيراني في المنطقة والعالم.

موقف أمريكي


وأوردت وزارة الخارجية الأمريكية في موقعها الإلكتروني الرسمي، تفاصيل ما دار خلال اللقاء الذي عقد الإثنين بين الممثل الخاص لإيران وكبير مستشاري وزير الخارجية، برايان هوك، مؤكدة على مباحثات هوك بخصوص إيران مع صاحب السمو الملكي نائب وزير الدفاع الأمير خالد بن سلمان آل سعود، وسمو وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، ووزير الدولة للشؤون الخارجية عادل الجبير، ووزير الاستثمار خالد الفالح في الرياض، 29 يونيو 2020.

وأشار الموقع إلى تسليط الضوء من قبل الممثل الخاص هوك والمسؤولين في المملكة على أهمية تمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران، والذي ينتهي في 18 أكتوبر 2020. وما تم من نقاش حول الجهود الدبلوماسية المشتركة في الأمم المتحدة وحول العالم لتمديد الحظر. منوها إلى وضع مسؤولي المملكة الممثل الخاص هوك بتأكيد التزام المملكة بالحل السياسي للصراع في اليمن ووقف تصاعد العنف. وتأكيد الممثل الخاص هوك مجدداً دعم الولايات المتحدة لإنهاء النزاع عن طريق التفاوض، وإدانة الهجمات الحوثية الأخيرة على المملكة العربية السعودية. وتأكيد التزام الولايات المتحدة الثابت بأمن واستقرار المملكة العربية السعودية.

تداعيات كبيرة

وتابعت ميدل ايست أون لاين تغطية الحدث نظرا لأهمية دعوة السعودية والولايات المتحدة بتمديد حظر أسلحة إيران لما سيتسبب ذلك بتداعيات على الأمن الإقليمي في حال انتهى الحظر المفروض على إيران، مشيرة لأن حديث الممثل الخاص الأمريكي لإيران يحذر من أن رفع حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران سيشجع طهران على تسليح أذرعها الإرهابية في المنطقة، وما ذكره وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير حين حضر والممثل الأمريكي الخاص لإيران برايان هوك مؤتمرا صحفيا مشتركا في الرياض خلال جولة هوك الخليجية لحشد الدعم لتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران.

والتأكيد على أن دعوة السعودية وأمريكا إلى تمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران، تنبثق من التداعيات الكبيرة على الأمن الإقليمي التي ستترتب على ذلك، خاصة أن طهران ماضية في تسليح الجماعات الارهابية في اليمن.

منوهة إلى أنه في حال انتهاء الحظر الذي تم تطبيقه كجزء من الاتفاق النووي فإن ذلك سوف يحفز النظام في إيران للقيام بالمزيد من عمليات التسليح للجماعات المتمردة في المنطقة مشيرة إلى تأكيد هوك خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع عادل الجبير وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية بأن هذه التداعيات لا يمكن أن تكون مقبولة لمجلس الأمن.

بقايا صواريخ

كما عرض الموقع صور بقايا صواريخ وطائرات بدون طيار تم اعتراضها بعد أن استخدمتها الجماعات الحوثية ضد المملكة وهي بالأصل حصلت عليها من النظام في طهران.

في وقت تواصل إيران الكذب والنفي بأنها تزود الميليشيات الإرهابية في اليمن بالسلاح والعتاد والصواريخ البالستية.لكن ما عرض خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أول أمس في الرياض واستعراض لأجزاء الأسلحة التي استخدمت في الهجمات الحوثية ضد المملكة يدرك العالم أن إيران تسعى إلى توفير أسلحة للمنظمات الإرهابية ليس فقط في اليمن بل في مناطق عربية أخرى.

تهديد أكبر للأمن

وقال هوك في وقت لاحق في البحرين إنه إذا انتهى حظر الأسلحة، فستتمكن إيران من الحصول على أسلحة متطورة وتشكل تهديدًا أكبر لأمن الخليج والشحن الدولي.

وأكد هوك في المحطة الثانية من جولته الخليجية لحشد التأييد لتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران: «سيؤدي هذا إلى سباق تسلح في منطقة واحدة هي في أمس الحاجة إليها». وأضاف إن السماح بانتهاء حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة سيكون خيانة لمسؤولية مجلس الأمن في الحفاظ على السلم والأمن الدوليين.

وقال هوك أيضا إن الحصار يحد من قدرة إيران على نقل الأسلحة بحرية إلى وكلائها.

وعبر وزير الخارجية البحريني عبداللطيف الزياني عن دعم بلاده الكامل لتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران، متهماً طهران بمواصلة توريد الأسلحة للميليشيات في اليمن ولبنان والعراق.

فرنسا وبريطانيا وألمانيا

وفي وقت سابق حذر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو من عودة عقوبات الأمم المتحدة على إيران إذا فشل مجلس الأمن في تمديد الحظر.

كما أن فرنسا وبريطانيا وألمانيا، تدعم تمديد الحظر. ولم يتم تحديد موعد للتصويت على القرار، ولكن في عام 2018، سحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الولايات المتحدة من الاتفاقية وأعاد فرض العقوبات، فيما قالت وكالة فرانس برس إن إيران تسعى إلى توفير أسلحة للمنظمات الإرهابية، ودول عظمى تدعم تمديد الحظر.

وركزت الوكالة الفرنسية في تغطيتها للمؤتمر الذي جمع الجبير وهوك في الرياض على أن ما وصفته بدعوة المسؤولين السعوديين والأمريكيين إلى تمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران، والتحذيرات المصاحبة لعدم الاستجابة لهذه الدعوة والتداعيات الخطيرة التي ستترتب عليها وتأثير ذلك على الأمن الإقليمي بسبب تسليح طهران للمتمردين اليمنيين، فإنه من المقرر أن ينتهي الحظر، الذي تم تطبيقه كجزء من اتفاق نووي تم توقيعه مع طهران في عام 2015، في أكتوبر المقبل، لكن واشنطن تعمل على تمديد الحظر مع استمرار التصعيد الايراني.

سباق تسلح إقليمي

وركزت على حديث المبعوث الخاص الأمريكي لإيران برايان هوك للصحفيين في الرياض بأن رفع الحظر سيؤدي إلى ما وصفه بسباق تسلح إقليمي، كما أوردت حديث الوزير الجبير الذي أضاف إن «إيران ستصبح أكثر عدوانية»، كما تطرق لتقرير الأمم المتحدة الذي يفيد بأن صواريخ كروز وطائرات بدون طيار استخدمت في هجمات العام الماضي على منشآت النفط السعودية هي «من أصل إيراني». وما سببته الهجمات على منشآت شركة أرامكو السعودية العملاقة للنفط من أضرار جسيمة توقفت لفترة وجيزة عن إنتاج نصف إنتاج البلاد من النفط.

كما نوهت بما حذر منه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الأسبوع الماضي من عودة عقوبات الأمم المتحدة على إيران إذا فشل مجلس الأمن في تمديد الحظر، وأن فرنسا وبريطانيا وألمانيا، تدعم تمديد الحظر.

تهديد الاستقرار

في نقلها للمؤتمر ركزت وكالة رويترز على حث المجتمع الدولي على تمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران وكيف أن نهاية الحظر ستتيح لطهران المزيد من فرص تسليح أذرعها وبالتالي زعزعة استقرار المنطقة.

مؤكدة أن أإيران وعلى الرغم من الحصار، لم توقف مساعيها إلى توفير الأسلحة للجماعات الإرهابية، وتساءلت الوكالة ماذا سيحدث إذا تم رفع الحصار؟

وبحسب الوزير الجبير فإن إيران ستصبح أكثر شراسة وعدوانية. كما نقل التقرير تصريحات هوك بأن رفع الحظر «سيشجع» طهران، وسيزيد من عدم الاستقرار ويؤدي إلى سباق تسلح إقليمي. وأن هذه ليست نتيجة يمكن لمجلس الأمن الدولي قبولها. وأن تفويض المجلس واضح: الحفاظ على السلم والأمن الدوليين.

كما تم عرض الصور التي أوضحت حطام تلك الأسلحة مع التأكيد على ضرورة حث المجتمع الدولي على تمديد الحظر المفروض على بيع الأسلحة لإيران وعلى قدرة إيران على بيع الأسلحة للعالم.

نقل إذاعي دولي

نقل عدد من الإذاعات الأمريكية مثل: (nbc12) و (whtc) و (wkzo) وقائع المؤتمر الصحفي الذي أجراه الممثل الخاص لإيران وكبير مستشاري وزير الخارجية، برايان هوك، بشأن إيران في الرياض بحضور وزير الدولة للشؤون الخارجية عادل الجبير، معنونة البث بعبارة (مسؤولون سعوديون وأمريكيون يدعون إلى تمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران) وركزت في محتوى النقل على كون أن الولايات المتحدة تعزز التزامها بأمن المنطقة والحلفاء في مواجهة التحديات المشتركة والتهديدات التي تأتي من تصرفات النظام الإيراني وتزويده الميليشيات الإرهابية بالأسلحة لتوظيفها ضد الأبرياء.

المزيد من المقالات
x