5 مراس حديثة تعزز موثوقية أرامكو العالمية لتوريد الطاقة

5 مراس حديثة تعزز موثوقية أرامكو العالمية لتوريد الطاقة

الثلاثاء ٣٠ / ٠٦ / ٢٠٢٠
تسلمت إدارة الأعمال البحرية في شركة أرامكو السعودية، أربعة مراس للسفن تم تطويرها، مؤخرا، إلى جانب مرسى آخر حديث البناء، وذلك لتشغيلها وبدء الأعمال فيها في إطار أول دفعة ضمن مشروع توسيع وتجديد ثلاثي المراحل، مصمم لتعزيز الطاقة الاستيعابية وزيادة الإنتاجية في الرصيف البحري الغربي لرأس تنورة، مما يواكب الطلبات المتزايدة في نطاق الأعمال البحرية.

وتبرز أهمية توسعة المنشأة وتطويرها للاستجابة للنمو المتزايد والتطور المستمر للأعمال البحرية بما يضمن أعلى مستويات الكفاءة وتطبيق المعايير، بالإضافة إلى ضمان الجاهزية لمساندة أعمال التوسع في المناطق المغمورة، وذلك لمساعدة أرامكو السعودية على تعزيز مكانتها العالمية الرائدة كمورد موثوق به للطاقة.

وتشرف إدارة المشاريع البحرية على برنامج التوسيع والتطوير للرصيف البحري، حيث يهدف المشروع عند اكتماله إلى تعزيز قدرات إدارة الأعمال البحرية في تقديم خدمات بحرية متكاملة وموثوقة وآمنة وقليلة التكاليف، تخدم كافة الأعمال في المناطق البحرية من الإنتاج والحفر والتنقيب والفرض.

الكفاءة والإنتاجية

وكان الرصيف البحري الغربي لرأس تنورة تم تشييده في عام 1960، وكان مصمما في أول الأمر لاستيعاب السفن التي تبلغ حمولتها القصوى 2200 طن فيما تم بناء الهيكل الجديد للرصيف من أجل استيعاب سفن الإمداد الحديثة بحمولة قصوى تتجاوز 4500 طن، لتتوفر بنية آمنة وموثوقة لأداء أعمال رفع الأوزان الثقيلة وأنشطة صيانة السفن، كما حفر قاع البحر المجاور للأرصفة المطورة حديثا حتى عمق ثمانية أمتار، وذلك من أجل السماح بوصول آمن للسفن الأكبر حجما.

وتظهر المراسي الجديدة تحسنا كبيرا في سلامة وكفاءة أعمال الموانئ، إذ أنها تسمح بتنفيذ عديد من أعمال الإمداد بالوقود والتحميل في وقت واحد. ويسهم استكمال جميع مراحل المشروع في زيادة كفاءة الرصيف، ومن المتوقع أن يقلل من الوقت الذي يستغرقه شحن السفن وتفريغها بنسبة 50% من خلال تحسين معدلات تحميل الوقود والمياه، وأن يعزز السلامة من خلال توفير نظام مطور للحماية من الحرائق.

التشغيل الآلي

ويعد مركز التحكم في أعمال التشغيل الآلي، المتوقع الانتهاء منه في شهر نوفمبر المقبل، تعزيزا إضافيا لخدمات الموانئ الحالية، فهو يوفر أنظمة تحكم على الشاطئ لخدمات إدارة حركة السفن ومراقبة أعمال الرصيف. ويسمح النظام المتقدم لإدارة تتبع السفن، بتتبع السفن التابعة للشركة آنيا، لضمان سلامة الملاحة، وتحسين استخدام الأسطول.

إلى جانب ذلك، سيقوم نظام إدارة الفرضة بالتشغيل الآلي لأعمال تحميل السفن والتحكم فيها عن بعد، مما يمكن من التعامل مع إمدادات الوقود والمياه بشكل دقيق وآمن، ويسمح باستجابة سريعة لحالات الطوارئ، كما أنه يحسن من حماية البيئة، من خلال المراقبة الآلية لمنشآت تخزين الهيدروكربونات.

ويتصف تصميم الرصيف الجديد بميزة أخرى، هي النشر السريع لمعدات تسرب النفط، وأوعية الاستجابة للتلوث، من خلال توظيف آلية جديدة في هذا الصدد.

تحقيق الجودة

وجاء تسليم المرحلة الأولى نتيجة لجهود موظفي إدارة الأعمال البحرية وإدارة المشاريع البحرية في التخطيط والتنظيم، رغم التحدي المتمثل في بناء المراسي الجديدة بينما تستمر أعمال الرصيف البحري. وقد تم تسليم المراسي الجديدة لبدء أعمال التشغيل، مع تلبية أعلى مستوى من متطلبات السلامة والجودة.

وباستكمال المرحلة الأولى من المشروع، بدأت السفن ترسو على الفور في المراسي المطورة، بدءا من سفينة المسح الهيدروغرافي المملوكة لأرامكو السعودية. وعقب انتهاء المرحلة الأولى من التطوير، تم تسليم المرحلة الثانية لإدارة المشاريع البحرية من أجل استكمال المشروع، وتسليم المراسي التي يتم تطويرها بالكامل، والتي ستساعد إدارة الأعمال البحرية على أداء أعمالها على أكمل وجه.

تعرف على طقس اليوم

المكسيك ... 6 ألاف إصابة جديدة بكورونا و895 وفاة

وزير العدل : نظام التوثيق سيعزز الأمن العقاري

نائب وزير الدفاع يتلقى اتصالا هاتفيا من وزير الدفاع البريطاني

إصابة وزير غاني بفيروس كورونا

المزيد

وزارة الصحة تحدد فترة العزل المنزلي لمصابي كورونا

​​​​​​​المرور: استئناف ضبط المخالفات آلياً غرة شهر ذي الحجة

بعد قليل .. تفاصيل تزوير تواريخ صلاحية المكسرات والبهارات

الصحة العالمية: أدلة مبدئية على انتقال كورونا عبر الهواء

صنعة الإعلام والرأي العام

المزيد