أمير الشرقية: يؤكد استغلال التقنية في خدمة الفئات الأكثر احتياجا

أمير الشرقية: يؤكد استغلال التقنية في خدمة الفئات الأكثر احتياجا

الأربعاء ٢٤ / ٠٦ / ٢٠٢٠
أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، حرص واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد «يحفظهما الله»، بأبنائهم وبناتهم من الأشخاص ذوي الإعاقة، واعتبارهم جزءًا هامًا من الثروة البشرية التي حبا الله بها المملكة، بما لديهم من قدرات وإمكانيات، يتوجب على الجميع الإسهام في تنميتها وتطويرها، والحرص على حمايتها ورعايتها، وتحويلها إلى فئات فاعلة في التنمية. وأوضح سموه، خلال لقائه رئيس مجلس إدارة جمعية إيفاء لرعاية ذوي الإعاقة م. خالد الزامل، يرافقه مدير عام الجمعية عبدالعزيز المحبوب، بمكتب سموه بديوان الإمارة، أمس، أن الإعاقة ليست في الجسد، بل إن الإعاقة الحقيقية في العقل، فليس كل مَن عجز عن الحركة بعاجز، بل إن العجز عن العطاء والبذل هو العجز الحقيقي.

واطلع سموه على نبذة عن مبادرة «منصة عزام» لتدريب أسر ذوي الإعاقة، والتي أطلقتها الجمعية تزامنًا مع ما اتخذته الدولة من إجراءات احترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد، مؤكدًا سموه أهمية الاستفادة من التقنية في تقديم العون والمساعدة لذوي الإعاقة وأسرهم، والحرص على إمدادهم بالمعلومات والتهيئة اللازمة للتعامل مع الحالات، ومواصلة العمل على ألا يفقد ذوو الإعاقة أيًا من الخدمات التي كانت تقدم لهم قبل الجائحة، والحرص على توسيع برامج التأهيل والتدريب، لتشمل ذوي الإعاقة وأسرهم، مع ضرورة اتباع الإرشادات الاحترازية عند الحاجة لتقديم خدمة حضورية للمستفيدين.


وأشاد سموه بهذه المنصة، حاثًا الجمعيات والجهات المهتمة بالإعاقة للمساهمة فيها، والاستفادة من خدماتها، وتوسيع قاعدة الشراكة لتشمل الخبراء والمتخصصين وإشراكهم تطوعيًا في تطوير خدمات المنصة ومحتواها الرقمي، متمنيًا سموه لمنسوبي «إيفاء» وفريق عمل المنصة التوفيق.

من جهته، قدّم رئيس مجلس إدارة جمعية إيفاء لذوي الإعاقة المهندس خالد الزامل، شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية على دعمه المتواصل والمستمر لمسيرة الجمعية، وحرصه على أبنائه من ذوي الإعاقة، وتمكينهم وتطوير قدراتهم، مبينًا أن منصة عزام قدّمت خدماتها لأكثر من 149 أسرة، بالإضافة إلى إجابتها عن أكثر من 1300 استفسار، وأكثر من 90 جلسة للعلاج الوظيفي.
المزيد من المقالات