الثبيتي: سلامة اللاعبين هي الجزء الأساسي للتعامل مع أزمة كورونا

الثبيتي: سلامة اللاعبين هي الجزء الأساسي للتعامل مع أزمة كورونا

السبت ٢٠ / ٠٦ / ٢٠٢٠
أكد السعودي الدكتور خالد الثبيتي عضو المكتب التنفيذي بالاتحاد الاسيوي لكرة القدم أن ضمان سلامة كافة عناصر لعبة كرة القدم بالقارة هي الجزء الأساسي للتعامل مع أزمة فايروس كورونا المستجد التي يسير عليها الاتحاد القاري بكافة مكوناته.

وأوضح الثبيتي في حديث خاص لوكالة الأنباء الألمانية " د ب أ" ديموقراطية القرار مع الاتحادات والأندية المشاركة بالمسابقات الاسيوية التي يقودها الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد والتشاور المستمر قادت الى نهاية إيجابية رغم كل التحديات ورسمت خارطة المستقبل بنجاح .


وزاد " كل اتحاد يحاول ايجاد مخرج لعودة الحياة الكروية لكن هناك تفاوت جغرافي واقتصادي وكذلك صحي ينبغي أخذه بالحسبان للمقارنة بين اتحاد وآخر والمسارات التي تعامل معها الاتحاد الاسيوي هي الأكثر فعالية نتيجة لعمق التقييم وذلك لصالح الجميع لأنه لاعودة للمسابقات الكروية دون ضمان صحة عناصر اللعبة بنسبة 100٪ وهذا ما يهدف إليه الاتحاد الاسيوي كمرتكز أساسي "

كان الاتحاد الاسيوي قد اعلن في الثالث من يونيو الحالي أن جميع الاتحادات الوطنية الأعضاء وافقت على المبدأ الأساسي من أجل إيجاد أفضل الطرق لاستكمال المباريات المتبقية من دوري أبطال آسيا 2020، وذلك خلال اجتماعين الكترونيين منفصلين عقدا بتنظيم من الاتحاد القاري حيث سيتم استكمال مباريات دور المجموعات بنظام التجمع بدولة واحدة .

وحول موقف الاتحاد الاسيوي في التعامل مع أزمة فايروس كورونا المستجد اقتصاديا .. أكد الثبيتي " الاتحاد الاسيوي وبتوجيه الشيخ سلمان ابراهيم صرف جميع المدفوعات المعتمدة ضمن برنامج المساعدات المالية للاتحادات الوطنية (AFAP) بصورة عاجلة، لضمان دفع رواتب الموظفين والمدفوعات التعاقدية الأخرى دون أي تأخير وذلك دعما ومساندة لعمل الاتحادات وضمان استمرارية برامجها وهو الأمر الذي حظي بتقدير خاص من الاتحاد الدولي للعبة "

واختتم " أزمة فايروس كورونا المستجد هي أزمة طارئة واستثنائية لم تحدث من قبل ولذلك فإنه من الطبيعي أن تكون الحلول لإعادة الحياة لميادين كرة القدم غير تقليدية والاتحاد الاسيوي يهمه ضمان سلامة عناصر اللعبة واستمرارية إرساء مباديء عدالة المنافسة بين الجميع ".
المزيد من المقالات