عاجل

بواكير العنب ترافق الرطب على السفر الأحسائية

بواكير العنب ترافق الرطب على السفر الأحسائية

الجمعة ١٩ / ٠٦ / ٢٠٢٠
بدأ المزارعون في محافظة الأحساء قطف بواكير «العنب الحساوي» الشهير بلونيه الأحمر والأصفر، ليرافق منتجات الرطب على السفر الأحسائية.

وأكد مزارعون أن نضوج العنب خلال الأسبوع الحالي جاء بكميات قليلة، إلا أنه خلال العشرين يوماً القادمة سيكون إنتاجه بكميات أكبر وخاصة مع هبوب رياح السموم الحارة، ليصل سعر الصندوق الصغير الواحد بين 15 إلى 20 ريالاً.


وقال المزارع ناصر المحمد، إن موسم إنتاج العنب الحساوي يأتي ضمن حزمة من السلة الزراعية الوفيرة التي تنتجها مزارع الأحساء خلال فترة الصيف، في حين يعتبر المدة الزمنية للعنب قصيرة جدا لا تتجاوز شهرا ونصف الشهر، وهناك مخاوف من اندثار المنتج نظير حرارة الصيف التي تسرع في عملية نضوجه، خاصة مع مقارنته خلال السنوات الماضية والتي يشهد غزارة في الإنتاج.

وذكر المهندس الزراعي محمد الملحم، أن الخبرة بخصوص إنتاج فواكه مثل العنب، أصبحت شبه معدومة لدى الكثير من المزراعين، مثل عمليات التقليم والتسميد، مبينا أن شجرة العنب تتحمل الملوحة بصورة متوسطة، ويزرع في الأراضي الخصبة، بينما يعتبر الجو الحار الجاف من الظروف المناسبة لزراعته، لافتا إلى احتمالية تعرض كرمة العنب إلى بعض الأمراض الفطرية أو تأخر النضج نظير نقص بعض المعادن.

وأكد ضرورة المحافظة على رطوبة التربة واستخدام التنقيط لطرد الأملاح من التربة حول الكرمة، إضافة إلى استخدام الأسمدة العضوية بالقدر الكافي، وعدم إطالة الوحدات الثمرية إلى أكثر من 6 عيون.
المزيد من المقالات