تهيئة 615 مسجدا لـ«الجمعة الثالثة» بالشرقية

تواصل إلكتروني لرصد الملاحظات وتلقي الطلبات

تهيئة 615 مسجدا لـ«الجمعة الثالثة» بالشرقية

أكد مدير إدارة الاعلام والاتصال المؤسسي بفرع وزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد بالمنطقة الشرقية جبريل القحطاني، تهيئة ما يقارب 615 مسجدًا لإقامة صلاة الجمعة فيها مؤقتًا، بمدن ومحافظات المنطقة، بزيادة 20 مسجدًا عن الجمعة السابقة، وذلك لتخفيف الزحام على الجوامع الدائمة حتى زوال جائحة «كورونا». وتأتي هذه الزيادة في المساجد استعدادًا للجمعة الثالثة بعد عودة افتتاح المساجد بالمنطقة الشرقية، ليكون عدد المساجد والجوامع التي سيصلى فيها هذه الجمعة، 1560 مسجدًا وجامعًا.

فرق ميدانية


من ناحيته، كشف مدير إدارة شؤون المساجد بفرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الشرقية محمد الحريقي، أن نتائج تقارير الفرق الميدانية الواردة للفرع منذ تاريخ رفع تعليق إقامة صلاة الجمعة والجماعة بالمساجد، تشير إلى تقيد المساجد بتطبيق الإجراءات الاحترازية؛ للحد من انتشار فيروس «كورونا» المستجد «كوفيد-19»، والتزام المصلين بالتدابير الوقائية عند حضورهم للمساجد.

علاج مباشر

وأوضح أن ما يلاحظ على بعض المصلين من عدم الالتزام بارتداء الكمامات، أو إحضار السجادة الخاصة، قليلة جدًا، وتعالج مباشرة من خلال تنبيه أئمة ومؤذني المساجد، بحسب التعليمات المبلغة لهم، مشيرًا إلى أنهم يبذلون جهودًا مقدرة في هذا الجانب.

ملاحظات وطلبات

ونوه الحريقي بتخصيص رقم الواتساب «0138250044»؛ لتلقي رسائل منسوبي المساجد والمواطنين التي تتضمن ملاحظاتهم وطلباتهم للاطمئنان على جودة الخدمة المقدمة لهم، بناءً على توجيهات وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد د. عبداللطيف آل الشيخ.

وشدد على ضرورة الالتزام بالضوابط الاحترازية داخل وخارج المساجد والجوامع حفاظا على سلامة الجميع.

تدابير وقائية

وأكد الحريقي أن هذه الإجراءات جاءت لمتابعة الفرع بالمنطقة الشرقية أهمية الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المفروضة بالمساجد مؤقتا؛ للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

تقييم مستمر

وأكد الفرع أن عملية إضافة مساجد الجمعة المساندة خاضعة للمراجعة والتقييم المستمر؛ لقياس مدى الحاجة لإضافة مزيد من المساجد في بعض المواقع، وأن العمل على تعقيم وتنظيف الجوامع والمساجد قائم وبشكل مستمر.
المزيد من المقالات
x