شقيق "فلويد " يستنجد بالأمم المتحدة 

شقيق "فلويد " يستنجد بالأمم المتحدة 

الأربعاء ١٧ / ٠٦ / ٢٠٢٠
قال شقيق جورج فلويد إن المواطنين السود في الولايات المتحدة يحتاجون إلى مساعدة مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لحماية حقوقهم، وذلك بعدما أثارت وفاة فلويد أثناء عملية لشرطة مينيابولس مطالبات بتحقيق العدالة بين الأجناس في الولايات المتحدة وفي مختلف أنحاء العالم.

وفي رسالة فيديو إلى المجلس ومقره جنيف، دعا فيلونيس فلويد المجلس الحقوقي إلى إجراء تحقيق رسمي في جرائم العنصرية وعنف الشرطة ضد السود في أمريكا، وفق ما اقترحته دول أفريقية.


وقال فلويد" أنتم في الأمم المتحدة حماة أخوانكم وأخواتكم في أمريكا ولديكم السلطة لمساعدتنا في الحصول على العدالة لأخي جورج فلويد"

واضاف "حياة السود ليست مهمة في الولايات المتحدة.. الطريقة التي شاهدتم بها أخي يتعرض للتعذيب والقتل، بينما يتم تصويره، هي الطريقة التي تعامل بها الشرطة السود في أمريكا".
المزيد من المقالات