رغم ارتفاع الإصابات.. بلغاريا تعتزم تخفيف القيود اليوم

رغم ارتفاع الإصابات.. بلغاريا تعتزم تخفيف القيود اليوم

الاثنين ١٥ / ٠٦ / ٢٠٢٠
تعتزم بلغاريا تخفيف التدابير المفروضة بسبب فيروس كورونا بشكل أكبر، اليوم الاثنين، رغم الزيادة الحادة مؤخرا في عدد الإصابات، وسط مخاوف من أن تواجه البلاد موجة ثانية من تفشي الإصابات.

ولن يكون ارتداء الأقنعة الواقية (الكمامات) في الأماكن المغلقة مثل المحال التجارية، أمرا إلزاميا في البلاد، رغم أن ذلك لا يزال مطبقا في أماكن مثل المواصلات العامة والصيدليات والمستشفيات.


وستسمح السلطات بعقد المؤتمرات والأنشطة الرياضية في الأماكن المغلقة والفعاليات التدريبية. وقالت الحكومة، إنه يجب مراعاة جميع تدابير مكافحة الوباء، مثل التباعد الاجتماعي، في تلك الأنشطة جميعها.

ويأتي هذا التخفيف بينما سجلت بلغاريا عددا قياسيا من الإصابات في أسبوع واحد، حيث تم تسجيل 555 حالة إصابة جديدة في الفترة من 8 يونيو حتى 14 من الشهر نفسه، وهو العدد الأكبر منذ تفشي المرض.

وسجلت البلاد البالغ عدد سكانها 7 ملايين نسمة، 3266 حالة إصابة بشكل إجمالي، إلى جانب 172 وفاة.
المزيد من المقالات