«جيل زد» الأكثر حماسا للتكنولوجيا

«جيل زد» الأكثر حماسا للتكنولوجيا

السبت ١٣ / ٠٦ / ٢٠٢٠
كشف استطلاع حديث للرأي أن ما يسمى بـ«جيل زد»، أي الجيل الذي يتراوح عمره اليوم بين 18 - 24 عاما، أكثر تحمسا للتكنولوجيا ووعيا بالقضايا البيئية والصحية. وقال مدير قسم التجارة والسلع الاستهلاكية لدى شركة «برايس ووتر هاوس كوبرز» لاستشارات الشركات كريستيان فولف، التي أجرت الاستطلاع الذي شمل نحو 10 آلاف مستهلك في أوروبا: «جيل زد يثمن أسلوب الحياة الصحي، ولا يمكنه تصور حياته بدون هاتف ذكي».

وأظهر الاستطلاع، أن جيل زد يستخدم المواقع الإلكترونية والمدونات الصوتية أو الكتابية ووسائل التواصل الاجتماعي للاطلاع على الأحداث الجارية، وأن 24 % منهم فقط يطلعون على أحدث المجريات عبر وسائل إعلام تقليدية مثل الصحف والمجلات والراديو والتليفزيون، بينما تمثل وسائل الإعلام التقليدية الخيار الأول للجيل فوق 35 عاما 44 % عند الاطلاع على المستجدات.
المزيد من المقالات