جولات إشرافية لنشر الوعي بمساجد الجبيل

جولات إشرافية لنشر الوعي بمساجد الجبيل

الجمعة ١٢ / ٠٦ / ٢٠٢٠
تواصل مساجد محافظة الجبيل، جهودها في توعية المصلين بأهمية الالتزام بالتعليمات الصادرة من الجهات الرسمية وذلك بتطبيق الاحترازات ‏اللازمة ‏للوقاية من الإصابة بفيروس «كورونا» المستجد.

وفُتحت جميع الجوامع في الجبيل والجبيل الصناعية، يوم أمس الجمعة، قبل الأذان بـ40 دقيقة، وتم إلزام المصلين بارتداء الكمامات، والحضور بالسجاد الخاص لكل مصل، ‏والالتزام بالتباعد الجسدي داخل المسجد، واتباع المسافة المطلوبة، ‏حسب التعليمات الصادرة من وزارة الصحة.


وأكد المشرف على مبادرة «صلاتك أمان» بالجبيل سلمان الصويلح، تنفيذ جولات إشرافية من قبل المشرفين المتطوعين المعتمدين في منصة التطوع الصحي على مساجد الجبيل، وذلك بالتعاون مع إدارة المساجد، لمتابعة الإجراءات الاحترازية والتنسيق مع أئمة المساجد لاعتماد البرتوكولات الصحية للحد من انتشار فيروس كورونا، والتأكد من التزام المصلين بالتعليمات الصحية.

وأضاف الصويلح: تتميز مبادرة «صلاتك أمان» بتعدد جنسيات ولغات المتطوعين وهذا ما سهل علينا إيصال المعلومات للمصلين من المقيمين والمواطنين، كما نثمن جهود الأئمة والمؤذنين بنشر الوعي بين الناس والتعريف بالمبادرة وكيفية العمل في هذا المجال.

وتستهدف الجولة توعية ‏أكثر من 2000 مستفيد ‏من المصلين وتشمل أكثر من 20 مسجدا وجامعا في محافظة الجبيل البلد والجبيل الصناعية.

وقال مدير شؤون المساجد بمحافظة الجبيل الشيخ سالم المغتي، إن إدارة المساجد بالجبيل بالتعاون مع الهيئة الملكية بالجبيل ومؤسسة إعمار المساجد الخيرية، هيأت 105 جوامع بمحافظة الجبيل، ومساجد إضافية بلغت 20 مسجدًا، و22 جامعًا في مدينة الجبيل الصناعية، بهدف تخفيف الزحام بين المصلين لإقامة صلاة الجمعة، وسط تدابير احترازية ووقائية عالية، شملت عمليات التعقيم للجوامع والمساجد، وإغلاق دورات المياه، وحفظ المصاحف بعيدا عن المصلين، وتطبيق إجراءات التباعد الاحترازي بين المصلين.

وحثت الإدارة الأئمة والمؤذنين بضرورة اتباع تعاميم وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، وتطبيق التعليمات الصادرة من وزارة الصحة، والتقيد بالتعاميم، وأثمرت جهودهم التزام المواطنين والمقيمين بالتعليمات من حيث التقيد بارتداء الكمامة وإحضار السجادة الخاصة لكل شخص، وعدم إحضار الأطفال للمساجد.
المزيد من المقالات