استئصال ورم نادر لـ «عشريني»

استئصال ورم نادر لـ «عشريني»

نجح فريق طبي بمدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة في استئصال ورم نادر لشاب بالعقد الثاني من العمر كان قد ملأ تجويف الأنف والجيوب الأنفية وامتد إلى تجويف العين وقاع الجمجمة الأمامي في عملية خطيرة وبالغة التعقيد.

واستقبلت المدينة المريض الذي كان يعاني من الورم منذ عدة شهور مع انسداد في الأنف ونزيف، حيث تم إخضاع المريض للأشعة والفحوصات والتحاليل اللازمة والتي أظهرت نتائجها وجود نوع خاص ونادر من الأورام يسمى «الساركوما الغضروفية» بالأنف والجيوب الأنفية سبب له ضغطا على العين واختلالا بالنظر وامتد لقاع الرأس.


قرر الفريق الطبي إجراء العملية التي استغرقت خمس ساعات، وتم استئصال الورم مع ترقيع قاع الجمجمة وإجراء مجرى جديد للقناة الدمعية.

وتم نقل المريض للعناية المركزة حتى تماثل للشفاء.
المزيد من المقالات
x