أمير الشرقية: التعامل مع «الجائحة» يتطلب الابتكار والاستفادة من التقنية

بارك انطلاق «رمز الاستجابة السريعة»

أمير الشرقية: التعامل مع «الجائحة» يتطلب الابتكار والاستفادة من التقنية

الثلاثاء ٠٢ / ٠٦ / ٢٠٢٠


بارك صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية إطلاق أمانة المنطقة الشرقية لخدمة «رمز الاستجابة السريعة» QR-Code لقوائم الطعام في المنشآت الغذائية بدلا من قوائم الطعام الورقية والبلاستيكية، وذلك ضمن الخطوات الاحترازية التي اتخذتها الأمانة لرفع مستوى السلامة في المنشآت الغذائية، وحماية لعملائها من خطر لمس الأسطح العامة، مؤكدا أن التعامل مع هذه الجائحة يتطلب الحرص على الابتكار والاستفادة من الوسائل التقنية في إيجاد الحلول.


جاء ذلك خلال لقاء سموه بديوان الإمارة أمس أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير.

وأكد سموه أن القيادة الرشيدة - يحفظها الله- حريصة على تعزيز الوعي، والالتزام من كافة الفئات بما صدر من إجراءات احترازية، مما يستوجب مضاعفة الجهود من كافة القطاعات لضمان التزام المنشآت التجارية والخدمية بهذه الإجراءات، وإيقاع الجزاءات النظامية على المخالفين ممن يؤثرون على السلامة العامة، وتعزيز جهود تهيئة المرافق العامة لاستقبال الزوار في أوقات السماح بالتجول، مع تكثيف جهود التوعية في هذه المواقع، مبينا سموه أهمية الجهود التكاملية مع مختلف الجهات، ودورها في تحقيق أعلى مستويات الالتزام، والحفاظ على الصحة العامة، مشيدا سموه بما بذلته أمانة المنطقة الشرقية خلال الفترة الماضية، وما نفذته من مبادرات وقائية وإجراءات احترازية عبر إنشاء الأسواق المؤقتة، ومعالجة نقاط التجمع في عدد من الأسواق، وغيرها من المبادرات، مؤكدا ضرورة مواصلة هذه الجهود، متمنيا لمنسوبي الأمانة التوفيق.

واطلع سموه على إيجاز عن الجهود المبذولة من أمانة المنطقة الشرقية خلال الفترة الماضية، والتي شملت أعمال الصيانة والإنارة في الشوارع خلال فترة منع التجول، وأعمال الرقابة والنظافة والإصحاح البيئي، بالإضافة إلى المبادرات التي نفذتها الأمانة لتعزيز السلامة العامة في الأسواق المركزية وأسواق النفع العام.

من جهته عبر أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، باسمه وباسم منسوبي الأمانة، عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية، على دعم سموه المتواصل لجهود الأمانة، وحرصه على أن تكون مبادراتها متوافقة مع الخطط والإجراءات الوقائية التي اتخذتها الدولة، ومتابعته الدائمة لمشروعات ومبادرات الأمانة، الأمر الذي ساهم ولله الحمد في تحقيق الأمانة لعدد من المنجزات، ومنها تحقيقها المركز الأول في مؤشرات الأداء على مستوى أمانات المملكة.

كما عبر عن شكره لوزير الشؤون البلدية والقروية المكلف ماجد الحقيل، على دعمه لمبادرات الأمانة، والتي حظيت بمتابعته وتوجيهاته، وأثمرت عن سرعة الاستجابة وتعزيز العمل في الأمانة ومشروعاتها.
المزيد من المقالات
x