دفع حياته ثمنا لولعه بـ «الحريا»

دفع حياته ثمنا لولعه بـ «الحريا»

الاثنين ٠١ / ٠٦ / ٢٠٢٠
دفع شاب إسباني، 27 عاما، حياته ثمنا لولعه بتربية الأفاعي، إذ لقي مصرعه بلدغة قاتلة من إحداها.

وأوردت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية أن الشاب كان يملك 27 ثعبانا وأفعى. وخلال مداعبته لها، تلقى لدغة ثعبان سام من فصيلة «الحريا» الخطيرة، ليتم نقله إلى المستشفى، قبل أن تعلن وفاته بعد فشل الأطباء في مساعدته. وثعابين الحريا الذي تعرف أيضا باسم «ذوات المنشار» سمها قاتل أكثر من سم أفعى الكوبرا 5 مرات، وأكثر سمية بـ 16 ضعفا من أفاعي فصيلة راسيل.
المزيد من المقالات
x