مواطنون: «الالتزام».. كفيل بعودة الحياة لطبيعتها

مواطنون: «الالتزام».. كفيل بعودة الحياة لطبيعتها

الاثنين ٠١ / ٠٦ / ٢٠٢٠
أجمع مواطنون على ضرورة التقيد بالإجراءات الوقائية المقرة من الجهات المعنية مؤخرا لتجاوز هذه الأزمة، واصفين هذه المرحلة بأنها «دقيقة» لتعود الحياة إلى طبيعتها في أسرع وقت ممكن.

جاء ذلك خلال جولة ميدانية لـ «اليوم» تزامنا مع قرار الجهات الرسمية بالسماح للمطاعم والمقاهي باستقبال زبائنها بشكل موسع، لعودة الحياة تدريجيا إلى وضعها الطبيعي.


وذكر المواطن نواف بن عادي، أنه من الواجب على كل مواطن أن يمتثل ويطبق الإجراءات الوقائية التي أقرتها الجهات الرسمية ليتسنى لنا جميعا التغلب على انتشار الفيروس، وأن يكون لدى الأشخاص مزيد من الوعي لتعود الحياة إلى طبيعتها.

وأضاف أن على الأفراد الاستمرار بمزيد من الوعي والحرص خلال هذه الفترة المهمة لمحاربة هذا الوباء، وذلك من خلال عدم الخروج من المنازل إلا للضرورة والاعتماد على البدائل التي شهدت نجاحا كبيرا خلال الفترة الماضية، مثل استخدام تطبيقات التوصيل الإلكترونية التي تساعدنا على التباعد الاجتماعي.

وقال المواطن ناصر بن ذياب: إن علينا جميعا تطبيق التباعد الاجتماعي في شتى أمور حياتنا خلال هذه الفترة لضمان سلامتنا وسلامة أحبابنا وأصدقائنا للقاء بهم غدا بكل صحة وعافية، وأن نتخذ الوقاية اللازمة حتى لا نعود إلى الخلف بل نستمر بنجاح، مضيفا أن الكل بمقدرته عمل كوب قهوة وتناول وجباته الغذائية في منزله دون الحاجة للذهاب إلى محلات تقديم القهوة أو المطاعم كأمر وقائي بدرجة عالية لتخطي هذه المرحلة بسلام. وأضاف أن الجهات المعنية قامت بعدة إجراءات لتسهيل العودة إلى حياتنا الطبيعية ولكن إن لم نتعاون معهم في هذا الجانب فأخشى أن نعود إلى الخلف كما كنا وأشد.

وأشاد المواطن محمد الرويلي بالإجراءات التي اتخذها عدد من المطاعم في تلبية طلبات الزبائن من خلال الطلب الخارجي فقط دون الحاجة للدخول داخل المطعم، وذلك من خلال توزيع موظفي المطعم لتلقي الطلبات من خلال السيارات أو من خلال الاصطفاف خارجا مع اتباع التباعد من متر ونصف المتر إلى مترين، مضيفا أن هناك أشخاصا مع الأسف لم يتقيدوا بهذه الأنظمة إطلاقا في ظل التزام عدد من المطاعم بها وتوفير الكمامات الطبية والمعقمات عند باب المطعم، إلا أنه لا يزال هناك من لا ينفذ الأنظمة من حيث التباعد وهذا الأمر يشكل خطورة خلال هذه الفترة.

وأضاف أن أصحاب المحال مبادرون بتنفيذ الإجراءات التي تضمن لهم عدم المخالفة .
المزيد من المقالات
x