«الدواجن» تهدد نصف سكان الأرض

«الدواجن» تهدد نصف سكان الأرض

السبت ٣٠ / ٠٥ / ٢٠٢٠
حذر عالم أمريكي من أن فيروسًا من المحتمل أن ينشأ من مزارع الدجاج قد يجعل نظيره كورونا مجرد «قزم»، وقد يقضي على نصف العالم إن لم يتم تداركه بسرعة.

ونقلت صحيفة الصن البريطانية عن عالم الأحياء والناشط الغذائي مايكل غريغر، إن علاقة الإنسان الوثيقة بالحيوانات تجعله عرضة لأسوأ أنواع الأوبئة، مشيرًا إلى أن الأمراض التي تكمن في الدجاج يمكن أن تقضي على العالم تقريبًا.


ولفت غريغر إلى أن فيروس كورونا انتشر في جميع أنحاء العالم مثل حرائق الغابات وقتل أكثر من 364 ألف شخص بعد أن قفز إلى البشر من الخفافيش.

وأضاف إن انتشار الأوبئة بسبب الفيروسات ينتقل من إنسان إلى إنسان أمر لا جدال فيه، مشيرًا إلى أن ما «يهمنا هو متى سيحدث ذلك؟».

وأكد غريغر في كتابه الجديد تحت عنوان «كيف تنجو من جائحة محتملة» أنه «طالما أن هناك دواجن، فستكون هناك أوبئة. وفي النهاية، قد تكون الضحية نحن أو هي».
المزيد من المقالات