بعدما روج له ترامب..أمريكا توقف استخدام «كلوروكين» لعلاج كورونا

بعدما روج له ترامب..أمريكا توقف استخدام «كلوروكين» لعلاج كورونا

الجمعة ٢٩ / ٠٥ / ٢٠٢٠


أوقفت المستشفيات الأمريكية استخدام عقار هيدروكسي كلوروكين المستخدم في علاج الملاريا والذي روج له الرئيس دونالد ترامب على أنه علاج لمرض كوفيد-19 بعدما أشارت عدة دراسات إلى عدم فعاليته وأنه قد يسبب مخاطر كبيرة.


وكانت الآمال المبكرة المعلقة على العقار المستخدم منذ عقود تستند جزئيا إلى تجارب معملية وخصائصه المضادة للالتهاب والفيروسات.

لكن كفاءته لم تثبت فعاليتها حتى الآن في التجارب على البشر وأشارت دراستان على الأقل إلى أنه قد يزيد فرص الوفاة.

وأعلنت عدة مستشفيات كانت أبلغت رويترز على مدى الشهرين الماضيين أنها تستخدم العقار كثيرا لعلاج مرض كوفيد-19 أنها أوقفت استخدامه.

وقالت شركة فيزينت التي تشتري الأدوية لنحو نصف مستشفيات الولايات المتحدة إن طلبيات هذا العقار انخفضت إلى عشر ما كانت عليه خلال ذروة التفشي في نهاية مارس آذار لتصل إلى نحو 125 ألف قرص في الأسبوع الماضي.

وهذا التراجع الكبير في استخدام العقار مؤشر على أن الأطباء الأمريكيين لم يعودوا يرون أن الفوائد المحتملة له تفوق مخاطره. وحظرت بعض الحكومات الأوروبية هذا الأسبوع استخدام هيدروكسي كلوروكين لعلاج مرضى كوفيد-19.
المزيد من المقالات
x