احتجاجات في أمريكا بعد وفاة «إفريقي» على يد الشرطة

احتجاجات في أمريكا بعد وفاة «إفريقي» على يد الشرطة

الأربعاء ٢٧ / ٠٥ / ٢٠٢٠
احتجاجات في أمريكا بعد وفاة «إفريقي» على يد الشرطة

احتشد مئات المحتجين اليوم الأربعاء، في مدينة مينيابوليس الأمريكية بعد انتشار واسع لمقطع فيديو يظهر فيه ضابط شرطة أبيض البشرة يضغط بركبته على عنق رجل أسود بينما توسل الأخير "لا أستطيع التنفس".


وتم إعلان وفاة جورج فلويد الأمريكي من أصل إفريقي، بعد فترة وجيزة من الواقعة، مما أثار غضبا آخر على المستوى الوطني بشأن أسلوب تعامل الشرطة مع الأمريكيين من أصل إفريقي.

وأظهر مقطع فيديو تمت مشاركته عبر وسائل التواصل الاجتماعي آلاف المحتجين مساء أمس الثلاثاء يحتشدون بالشوارع ويشتبكون مع شرطة مكافحة الشغب، الذين ردوا بإطلاق عبوات الغاز المسيل للدموع. ووفقا لشرطة مينيابوليس، استجابت سلطات إنفاذ القانون لـ "عملية تزوير جارية" وقاوم فلويد المشتبه به الضباط جسديا.
المزيد من المقالات
x