للمرة التاسعة.. الأرجنتين تعجز عن سداد الديون بسبب كورونا

للمرة التاسعة.. الأرجنتين تعجز عن سداد الديون بسبب كورونا

الأربعاء ٢٧ / ٠٥ / ٢٠٢٠


ارتفع العجز الأولي في ميزانية الأرجنتين خلال أبريل الماضي مع اضطرار الحكومة إلى إطلاق حزم تحفيز مالية مع تراجع الإيرادات بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).


بلغ العجز الأولي لميزانية الأرجنتين الذي لا يتضمن أقساط فوائد الديون خلال الشهر الماضي 8ر228 مليار بيزو (4ر3 مليار دولار) بزيادة نسبتها 83 في المئة تقريبا عن الشهر السابق وبزيادة هائلة عن العجز المسجل في الشهر نفسه من العام الماضي وكان 498 مليون بيزو فقط.

فيما دعت مجموعة رئيسية من دائني الأرجنتين يوم الجمعة الماضي إلى الدخول في "مباحثات مباشرة وفورية من بين الأطراف" للتوصل إلى اتفاق لإعادة هيكلة الديون ولمنع البلاد من الانزلاق في تخلف عن السداد لتاسع مرة.

وقالت احدى المجموعات: إن "الاقتراح الحالي للبلاد لإعادة هيكلة 65 مليار دولار في شكل ديون أجنبية سوف تستلزم من حملة السندات تحمل خسائر غير متناسبة".

وتسعى الأرجنتين إلى إعادة جدولة حوالي 65 مليار دولار من ديونها، في حين يرفض الدائنون عرض الأرجنتين، الذي يتضمن وقفا اختياريا لسداد أقساط الديون لمدة ثلاث سنوات، وخفض مدفوعات الفائدة بنسبة 62 بالمئة، وتخفيض بنسبة 4ر5 بالمئة في المدفوعات الرئيسية.
المزيد من المقالات