واقعة غريبة في مصحة نفسية ألمانية تنتهي بمقتل مريض

واقعة غريبة في مصحة نفسية ألمانية تنتهي بمقتل مريض

الأربعاء ٢٧ / ٠٥ / ٢٠٢٠
واجهت الشرطة في مدينة آخن مساء أمس الثلاثاء رجلين مريضين فرا من مصحة نفسية في غرب ألمانيا بعد أن احتجزا ممرضين اثنين كرهائن لفترة وجيزة داخل المصحة، في عملية انتهت بمقتل أحد الرجلين.

وقالت الشرطة إن الأزمة بدأت قبل 24 ساعة عندما احتجز الرجلان أحد الممرضين وحجزا موظف ثان في المصحة في بلدة بيدبورج هاو.


ويشتبه في أن المريضين 38/ و43 عاما، قد سلحا نفسيهما بسكاكين المطبخ وأجبرا أحد ضحاياهم على فتح باب المنشأة المغلقة لأنهما كانا بحاجة لإخراج القمامة.

وفر الرجلان بعد ذلك باستخدام سيارة أحد الممرضين وتركاه خلفهما، فقام الممرض على الفور بإطلاق الإنذار، حسبما قال أنجو شانكويلر، المتحدث باسم الشرطة . ولم يصب الموظفان بأذى في الواقعة.

وقالت متحدثة باسم الشرطة إنه لم يكن هناك أثر للمريضين حتى ساعة مبكرة من صباح اليوم عقب إطلاق مروحية و 10 سيارات شرطة في المطاردة الليلية.

وعثر على السيارة في وقت لاحق في آخن، على بعد حوالي 150 كيلومترا، وتم اعتقال الرجلين في العملية التي تم خلالها إطلاق رصاصة وقتل شخص واحد.

وقال أندرياس مولر المتحدث باسم شرطة آخن: "توفي أحد الجناة متأثرا بجروحه رغم الإجراءات الطبية الطارئة".
المزيد من المقالات
x