انطلاق العمل بسوق صفوى للفاكهة والخضار قريبا

توصيل الكهرباء والماء للمحلات عقب إجازة العيد

انطلاق العمل بسوق صفوى للفاكهة والخضار قريبا

الاثنين ٢٥ / ٠٥ / ٢٠٢٠
يترقب 11 بائعًا للفاكهة والخضار بصفوى، انتهاء إجازة عيد الفطر المبارك ليتم إيصال التيار الكهربائي، والماء إلى محلاتهم بالسوق الجديد، والذي ينتظرونه منذ فترة طويلة، لتنتهي معاناتهم المريرة.

سوق مكيفة


وأكد بائع الفاكهة والخضار أمين ناصر آل إسماعيل، أنه بعد معاناة طويلة بالمطالبة بسوق مكيفة للفاكهة والخضار بصفوى، تحقق ذلك، وقامت بلدية القطيف متمثلة ببلدية صفوى مشكورة بإنشاء 11 محلًا مجاورًا للسوق التي نحن فيها الآن من الجهة الجنوبية وعلى امتداد شمالي جنوبي، وتتجاوز مساحة كل محل 55 مترًا مربعًا، وتم توزيعها على 11 مواطنًا من الباعة بالاتفاق فيما بينهم، وسيكون هذا السوق بدلًا عما نحن فيه، آملين أن يحمينا من أشعة الشمس التي تتسبب في إتلاف البضائع.

توزيع المحلات

وأشار إلى أن العمل بالسوق الجديدة بدأ منذ أكثر من 4 أعوام في عام 2017 م، ولم ينجز بسبب تعثر المقاول القديم، وبعد استبداله بآخر تخطى السوق العقبات، وتم إنجازه، وتوزيع المحلات على الباعة، ولم يتبقَ إلا الماء والكهرباء، والتي وعدت بها البلدية بعد العيد مباشرة، لافتًا إلى أن مساحة السوق الجديدة مع المواقف تقدر بحوالي 1000 متر مربع.

أزمة كورونا

وأوضح أن أصحاب المحلات يعملون الآن على تجهيز اشتراطات البلدية، وطاولات العرض من نوعية الاستيل، والديكور الداخلي من السقف، والمكيفات، كما تم تركيب أبواب الزجاج، وأصبحت جاهزة نوعًا ما، وتنتظر الماء والكهرباء فقط، مبينًا أن أزمة كورونا هي التي أخّرت الإنجاز بعض الوقت.

اشتراطات بلدية

وأكد مصدر ببلدية صفوى أن معاملة إيصال الماء الحلو، والكهرباء، ستتواجد في المحلات بعد إجازة عيد الفطر المبارك، مما يمكن انطلاقة عمليات البيع بها بعد إنهائهم جميع الاشتراطات البلدية والصحية، واختيار اسم المحل.
المزيد من المقالات
x