فرنسا تسمح بالشعائر الدينية بعد تخفيف قيود كورونا

فرنسا تسمح بالشعائر الدينية بعد تخفيف قيود كورونا

السبت ٢٣ / ٠٥ / ٢٠٢٠


تعتزم فرنسا السماح بالشعائر والتجمعات الدينية بدءا من اليوم السبت فيما جرى تخفيف القيود المفروضة لوقف انتشار فيروس كورونا، وبناء عليه سوف تفتح أماكن العبادة مجددا أبوابها أمام الاشخاص لاداء الشعائر الدينية .

ويجب على أماكن العبادة، شأنها شأن كل المؤسسات الأخرى المفتوحة أمام الجمهور العام، مراعاة قواعد التباعد الاجتماعي من بين إجراءات النظافة الأخرى. ويجب على هؤلاء المسؤولون ضمان أن يرتدي المصلون الكمامات ويعقمون أيديهم.

وعند مدخل الكنائس والمعابد اليهودية والمساجد، يجب أن يضمن شخص أنه لا يوجد الكثير من المصلين في الداخل في المرة الواحدة.

واتخذ وزير الداخلية كريستوف كاستانير القرار أمس الجمعة بالاتفاق مع ممثلي الديانات المختلفة.