«إشتية» يحذر من تبعات خطط الضم الإسرائيلية

«إشتية» يحذر من تبعات خطط الضم الإسرائيلية

الاثنين ١٨ / ٠٥ / ٢٠٢٠
حذر رئيس الوزراء الفلسطيني محمد إشتية، من "صيف ساخن" قد يواجهه القضية الفلسطينية في ضوء ما تعتزم الحكومة الإسرائيلية الجديدة برئاسة "بنيامين نتنياهو وبيني غانتس" تنفيذه من خطط وإجراءات غير قانونية لضم الأغوار والبحر الميت والمستوطنات.

كما حذر رئيس الوزراء خلال الجلسة الأسبوعية للمجلس التي عقدت في رام الله اليوم, من الارتدادات الخطيرة التي قد تترتب على تنفيذ تلك الخطط التي من شأنها أن تقوض أسس السلام في المنطقة، داعيا الأسرة الدولية إلى اتخاذ خطوات عملية سريعة للجم تلك المحاولات وذلك بالاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 67 بعاصمتها القدس.
المزيد من المقالات
x