الأحساء.. مصادرة 2 طن أغذية تالفة وإغلاق 3 مواقع

في جولات ميدانية رمضانية

الأحساء.. مصادرة 2 طن أغذية تالفة وإغلاق 3 مواقع

الاثنين ١٨ / ٠٥ / ٢٠٢٠
أتلفت أمانة محافظة الأحساء وبلدياتها الفرعية 2 طن أغذية غير صالحة للاستهلاك الآدمي، كما أغلقت 3 مواقع احترازيا في مدينتي الهفوف والمبرز خلال أسبوع في شهر رمضان، وذلك ضمن جهود الأمانة لمتابعة تطبيق الاشتراطات الصحية والاحترازية لمنشآت الصحة العامة وتم تنفيذ 450 جولة للمتابعة والرقابة الصحية.

وأبان المتحدث الرسمي لأمانة الأحساء خالد بووشل أنه تم رصد عدة ملاحظات متعلقة بمخالفة الاشتراطات الصحية والمهنية لمزاولة أنشطة الصحة العامة من بينها «تدني مستوى النظافة العامة، ضبط أغذية مجهولة المصدر أو غير صالحة للاستهلاك الآدمي، عدم التقيد بارتداء وسائل الوقاية للعاملين، تخزين مواد غذائية في بيئة تفتقر للاشتراطات الصحية، ومخالفة التدابير الصحية والمهنية»، مبينا أنه تم تطبيق الجزاءات بحق المخالفين وفق لائحة وزارة الشؤون البلدية والقروية رقم 218.


وأضاف بووشل أن خطط أمانة الأحساء الاحترازية والوقائية ضد فيروس كورونا المستجد يتواصل تنفيذها تعزيزا لدور القطاع البلدي كونه خط الدفاع الأول في مواجهة انتشار الفيروس تحقيقا للسلامة المجتمعية، بما يتضمن برامج التطهير والتعقيم والنظافة العامة في الطرقات والمباني والمرافق العامة والأحياء، إضافة إلى غسيل وتطهير حاويات وصناديق النفايات عبر استخدام الأجهزة الخاصة بعمليات الرش والتعقيم وخطط رش المبيدات الحشرية وتعقيم واجهات المنازل في الأحياء غير المخدومة بالصرف الصحي، إضافة إلى الجهود المتواصلة للرقابة والمتابعة الشاملة لمنشآت الصحة العامة ومنافذ تقديم الأطعمة ومراكز المستلزمات الاستهلاكية والتأكيد على تلك المنشآت بتطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية المتبعة في هذا الشأن.

يذكر أن أمانة الأحساء قد ضبطت مؤخرا وضمن جولاتها التفتيشية التي تنفذها على منشآت ومنافذ الصحة العامة، مطعما عمد القائمون عليه من العمالة إلى تخزين ما يقدر بـ 800 كيلوجرام من اللحوم البيضاء «أسماك وروبيان»، بالإضافة إلى كميات كبيرة من توابل تحضير الأطعمة في مسكنهم ومخالفة الاشتراطات الصحية والمهنية لمزاولة أنشطة الصحة العامة «منافذ تقديم الأغذية - المطاعم»، وتم إغلاق الموقع احترازيا ومصادرة وإتلاف المضبوطات، مع تطبيق الجزاءات بحق المخالفين وفق لائحة وزارة الشؤون البلدية والقروية.

وأشارت الأمانة، إلى استمرار خططها الاحترازية والوقائية خلال شهر رمضان المبارك وجولاتها الرقابية على منشآت الصحة العامة ومنافذ تقديم الأطعمة ومراكز المستلزمات الاستهلاكية، للتأكد من تطبيقها للإجراءات الوقائية والاحترازية ضد فيروس كورونا والتأكيد على تلك المنشآت بتطبيق إجراءات الوقاية المتبعة في هذا الشأن، ومنها تطهير وتعقيم مرافق المنشأة وعربات التسوق والوسائل الأخرى المستخدمة في التبضع، وتوفير المعقمات وأغطية الأيدي «القفازات» للمستهلكين والعاملين، والالتزام بعدم التزاحم داخل المحال، ووضع ملصقات أرضية في المنشأة لتوجيه الأفراد بضرورة وجود مسافة لا تقل عن متر واحد بين الفرد والآخر.
المزيد من المقالات