«وكالات الأنباء» تدعو لاستعادة دور الإعلام في «الجائحة»

وزير الإعلام المكلف افتتح ملتقى «يونا» الافتراضي بتقنية الفيديو

«وكالات الأنباء» تدعو لاستعادة دور الإعلام في «الجائحة»

الاحد ١٧ / ٠٥ / ٢٠٢٠
أكد الملتقى الإعلامي الافتراضي لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي « يونا»، الذي عقد في جدة، أمس، تحت عنوان «دور وكالات الأنباء في دعم جهود مواجهة جائحة كورونا» عبر تقنية الفيديو، برعاية وزير الإعلام المكلف رئيس المجلس التنفيذي للاتحاد د. ماجد القصبي، الأهمية البالغة التي يحظى بها الإعلام ووكالات الأنباء الرسمية على وجه الخصوص في التوعية والتثقيف بشأن العديد من القضايا التي تؤرق البشرية كلها، مثل تغير المناخ والبيئة والكوارث الطبيعية وخاصة الأوبئة، حيث ستظل المصدر الرئيس لتدفق المعلومات والمواد الإخبارية المتميزة بالدقة والمصداقية. ونوه بالدور المحوري لوكالات الأنباء الرسمية في مسيرة التنمية، بإبرازها الجهود الدولية وما تقوم به المؤسسات المالية الدولية وبنوك التنمية متعددة الأطراف من مبادرات، تستهدف في المقام الأول الحد من انتشار الوباء، ثم التخفيف من آثاره السلبية الاقتصادية والاجتماعية.

وجدد الملتقى التأكيد على أهمية دور اتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي في ترسيخ العمل الإسلامي المشترك، والارتقاء بالمحتوى الإعلامي، الذي يلبي ما تصبو إليه شعوب وحكومات الدول الإسلامية، وتقديم خدمات إخبارية متميزة ومتنوعة تتسم بالدقة والموضوعية، والدعوة إلى توحيد وتنسيق جهودِ وكالات الأنباء الأعضاء التَّوعويةِ بدُولِ المنظمةِ ووضْعَ آلياتٍ فعالةٍ لتبادُلِ الخبراتِ والممارساتِ الإعلامية الناجحةِ لتعظيمِ الاستفادةِ منها في مجالِ نَشرِ السياساتِ الصحِّيةِ والتعليماتِ التوعويَّةِ لمواجهةِ جائحةِ «كورونا».


ودعا الملتقى وكالات الأنباء واتحاد يونا، للعمل على تعزيز تبادل الأخبار والتقارير الإعلامية التي تحقق التكامل فيما بينها في مواجهة «كورونا» وغيرها من الأزمات، والانخراط في البرامج والأنشطة العملية والتدريبية التي ينظمها الاتحاد، وكذلك برامج ودورات الملتقى، إضافة لدعوة وكالات الأنباء الرسمية إلى أخذ زمام المبادرة وعدم التفريط في الفرصة التي واتتها في ظل جائحة «كورونا» لاستعادة دورها الذي زاحمها فيه ما يسمى بنجوم إعلام «السوشيال ميديا» وصحافة المواطن و«مواقع التواصل»، وذلك عبر مزيد من التأهيل العلمي والتدريب المتواصل لكوادرها المتخصصة، وتعزيز الإبداع والابتكار في شتى فروع الإعلام مستفيدة مما أتاحته الوسائط الاتصالية الحديثة والتطبيقات من فرص للوصول الواسع للجمهور والمسؤولين. كما دعا الملتقى وكالات الأنباء الأعضاء واتحاد يونا، إلى تقديم الدعم والمساندة لوكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية والإعلاميين الفلسطينيين. وثمن الملتقى دعم وزير الإعلام المكلف رئيس المجلس التنفيذي للاتحاد، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي لمشاريع وبرامج الاتحاد لفائدة الدول الأعضاء في شتى المناحي.
المزيد من المقالات