الاحتفاء بـ«الغفيلي» إلكترونيا

الاحتفاء بـ«الغفيلي» إلكترونيا

الأربعاء ١٣ / ٠٥ / ٢٠٢٠
احتفت إدارة التعليم بالمنطقة الشرقية بمساعد مدير التعليم للشؤون المدرسية فهد الغفيلي، عن بعد، بعد أن قضى نحو 30 عاما في خدمة الميدان التربوي، بحضور مدير التعليم ومساعديه ومدراء الإدارات والمكاتب وعدد من القيادات السابقة.

ويعد الغفيلي أحد أهم القيادات التعليمية في المنطقة لما يتمتع به من خبرة عريضة ولتوليه مهام ومسؤوليات واسعة في مختلف إدارات وأقسام التعليم، حيث تدرج منذ عام 1410هـ وبدأ معلما ثم مرشدا طلابيا ثم قائدا لإحدى المدارس الثانوية، والتحق بعد ذلك كمشرف تدريب ثم رئيس قسم الاختيار والتوزيع في شؤون المعلمين فمديرا لشؤون المعلمين ثم مساعدا لمدير تعليم البنات آنذاك، حتى انتقل بعد ذلك ليشغل منصب مساعد مدير التعليم للشؤون المدرسية حتى منتصف العام الحالي.


وأسس الغفيلي الكثير من المبادرات الناجحة وحظي بثقة كافة مدراء التعليم السبعة إبان عمله في التعليم، وعرف عنه قضاء وقت طويل في مقرات العمل ومتابعة سير التعليم في المنطقة وإنجار كافة المهام في موعدها. وتميز بالصرامة والدقة واهتم بالجودة بالتوازي مع بناء علاقات مثالية مع فرق العمل التي تولى مسؤولياتها.

وقال مدير عام التعليم بالمنطقة د. ناصر الشلعان في كلمته أثناء الحفل: إن مساعد مدير التعليم للشؤون المدرسية أ. فهد الغفيلي أحد القادة الذين خدموا وطنهم بإخلاص وتفان طوال خدمتهم، مشيرا إلى أن تكريم اليوم لا يعني وداعا للمستشار الإداري والتعليمي بل سيبقى معنا للإفادة من خبراته وتجربته الغنية، مؤكدا أن التعليم في المنطقة يحظى بدعم لا محدود من سمو أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان.

وأفاد الشلعان، بأن وزارة التعليم تسعى لتطوير القطاع بما يتناسب مع متطلبات المرحلة المقبلة خاصة في ما يتعلق بالتقنية الحديثة التي لابد من أن تسير رحلتنا بأجيالنا لنحوها بالطرق المثلى. واختتم الحفل بتقديم درع تذكارية وشهادة شكر وعرفان من إدارة التعليم للمحتفى به.
المزيد من المقالات
x