استجابة طارئة للإصحاح البيئي في عدن

استجابة طارئة للإصحاح البيئي في عدن

السبت ٠٩ / ٠٥ / ٢٠٢٠
واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تمويل مشروع الاستجابة الطارئة للنظافة والإصحاح البيئي في مديريات محافظة عدن، وذلك بالتعاون مع مؤسسة يدًا بيد للتنمية. وسلم المركز لإدارة صندوق النظافة وتحسين مدينة عدن، مستلزمات متعلقة بالنظافة بالإضافة إلى 112 حاوية قمامة. وأوضحت رئيس مؤسسة يدًا بيد للتنمية وردة السيد، أنه سيجرى توزيع مستلزمات النظافة على مستوى محافظة عدن وفق الخطة المنفذة، مشيرةً إلى أن الفرق الميدانية تواصل رفع أكوام القمامة ورش المبيدات الحشرية في مناطق مختلفة من مديريات صيرة، الشيخ عثمان، ودار سعد، داعيةً إلى تدعيم الجهود لانتشال المحافظة من أوضاعها الصحية والبيئية الحالية، مثمنة تعاون الجهات المعنية في إنجاح أنشطة المشروع، وبشكل خاص دور مركز الملك سلمان للإغاثة بالدعم وبالمتابعة المستمرة ودور صندوق النظافة بالإشراف.

ويقوم المشروع الذي انطلق الشهر الماضي على مدى خمسة أشهر ويستفيد منه 865.000 فرد، بحملات رش المبيدات وتوفير حاويات القمامة وعربات نقل الأتربة، والتعاقد مع 160 عاملاً وعاملة نظافة، بالإضافة إلى توفير الزيوت والمحروقات وقطع الغيار لآليات نقل المخلفات، والتعاقد مع معدات نقل ثقيل، وتوفير مستلزمات متعلقة بالنظافة.
المزيد من المقالات
x