أنا مدمن «سوشيال ميديا» وكورونا جدد طموحاتي

لاعب الأهلي والمنتخب السعودي السابق.. كامل الموسى:

أنا مدمن «سوشيال ميديا» وكورونا جدد طموحاتي

السبت ٠٩ / ٠٥ / ٢٠٢٠
في ظل تفشي فيروس كورونا، دعونا نودّع الاستغراق في التشاؤم، ونبدأ السير على شواطئ التفاؤل.. فليس من المعقول أن نتوهّم أن السماء لا تحمل غير الغيوم والضباب، وهي تبزغ بالنجوم والقمر، ووسط كل ذلك حل علينا شهر رمضان المبارك؛ ليكون فرصة مواتية لتناسي كل شيء.. «اليوم» استضافت عددًا من الشخصيات الرياضية ونجوم المجتمع للغوص في خفاياهم على مدار شهر كامل في قالب يختلف كثيرًا عن الإطار التقليدي، وبشكل لم يعتد عليه الجمهور من قبل؛ لكشف نمط حياتهم اليومية، عبر فقرة «دردشة رمضانية» اكتسبت حلة جديدة، تجردت من كل معاني التقليدية.. وضيفنا اليوم هو كامل الموسى اللاعب السابق في المنتخب السعودي والنادي الأهلي.

في البداية.. دعنا نسألك: مَن أنت؟


ـ رجل متجدد ومتنوّع، ويسعي لتحقيق أهدافه دائمًا.

هل أجبرك كورونا على إعادة ترتيب أوراقك؟

ـ بكل تأكيد أعاد ترتيب الأوراق وتحديد الأولويات وتجديد الطموحات.

ما أول شيء ستفعله بعد اختفاء كورونا؟

ـ بأمر الله الذهاب إلى بيت الله الحرام.

بصراحة.. هل كنت طالبًا متميزًا خلال الدراسة؟

ـ لا لم أكن طالبًا متميزًا، بل كنت جيدًا.

ما ترتيب مقعدك في الصف؟

ـ إن لم يكن الأخير فيكون قبل الأخير.

لو كان نيوتن صديقك.. ماذا ستقول له؟

ـ لو كان صديقي لكنت يده اليمنى في الاختراعات.

مَن هو قدوتك في الحياة؟

ـ أعتقد بما أننا كلنا مقصرون ولنا عيوب، فلا يوجد قدوة، ربما يكون هناك إعجاب ببعض الشخصيات.

موقف مؤثر في حياتك لم تستطع نسيانه؟

ـ المواقف كثيرة، منها رياضية، ومنها حياتيه، لا أستطيع حصرها.

هل لديك القدرة على احتواء الآخر؟

ـ نعم بكل تأكيد، وربما أطرح حلولًا مناسبة للوضع.

ما مدى تعلقك بالـ «سوشيال ميديا»، وكم ساعة تقضيها يوميًا في «تويتر» وسناب شات؟

ـ للأسف أنا مدمن «سوشيال ميديا».

في أوقات الحجر المنزلي.. هل كنت تستطيع الاستغناء عن الـ «سوشيال ميديا»؟

ـ لا، فأنا مدمن «سوشيال ميديا».

لمَن تقول: المسامح كريم؟

ـ المسامح كريم لكل شخص في قلبه مقدار ذرة من زعل.

كلمة أخيرة؟

ـ أشكركم في صحيفة (اليوم) على استضافتي، وأسأل الله أن يرفع هذه الغمّة، وأن يحفظ مملكتنا وسائر البلاد من كل شر.. وتحياتي لكم.
المزيد من المقالات