انجاز جديد لـ«المجمعة».. بدء تصنيع نماذج لأجهزة وقاية وتنفس

انجاز جديد لـ«المجمعة».. بدء تصنيع نماذج لأجهزة وقاية وتنفس

السبت ٠٩ / ٠٥ / ٢٠٢٠
بدأت جامعة المجمعة في تصنيع نماذج أولية لأجهزة وقاية ضد الفيروسات وأجهزة تنفس صناعي، وفق توجيه مدير الجامعة د. خالد بن سعد المقرن.

ويشمل المشروع تصنيع النماذج الأولية لخمس منتجات طبية مهمة للمساعدة في دعم القطاع الصحي الوطني، وهي: "كمامة واقية من الفيروسات للممارسين الصحيين، حامي الوجه الواقي للممارسين الصحيين، جهاز توصيل يُمكّن من توصيل أجهزة التنفس الصناعي المستخدمة حالياً على أكثر من مريض، جهاز تنفس صناعي متنقل CPAP، جهاز تنفس صناعي هجين منخفض التكلفة".


وتتألف هذه المبادرة من ثلاثة مشاريع بحثية رئيسية للتصميم والتصنيع، من خلال استخدام بعض التصاميم المتاحة دولياً لعمل بعض المنتجات بينما يتم تطوير وتصميم منتجات جديدة بالكامل، كما ستخضع جميع المنتجات لاختبارات خاصة للتأكد من مطابقتها للمواصفات الوطنية واعتمادها من قبل هيئة الغذاء والدواء السعودية.

وسينتج عن هذه المشاريع بعض النماذج الصناعية وبراءات الاختراع التي يجري العمل على تسجيلها، كما سيتم خلال المرحلة الثانية من المبادرة فتح باب المشاركة للقطاع الخاص للبدء في الإنتاج التجاري لهذه الأجهزة والقطع، ويضم الفريق 11 عضوا من منسوبي الجامعة.

من جهته، قال مدير الجامعة، الدكتور خالد بن سعد المقرن، أن الجامعة عازمة على المضي في تقديم دورها الوطني وتسخيرها لكافة إمكانياتها لخدمة الوطن والمواطن، وأنها بذلك تنفذ جزءاً من أهدافها الرئيسية في المسؤولية الاجتماعية، كما أنه وفي ظل هذا الدعم الكبير الذي تجده الجامعات بشكل عام فإن جامعة المجمعة بتقديمها لهذا الدور الوطني هي تقدم واجبها المتوقع نظير ما تجده من دعم.
المزيد من المقالات
x