477 حالة «كورونا» بالشرقية.. والدمام الأعلى بـ141

1595 إصابة جديدة في المملكة.. و9 وفيات

477 حالة «كورونا» بالشرقية.. والدمام الأعلى بـ141

الثلاثاء ٠٥ / ٠٥ / ٢٠٢٠
أعلن مساعد وزير الصحة المتحدث باسم الوزارة د. محمد العبدالعالي، أمس، تسجيل 1595 إصابة جديدة بفيروس «كورونا» في المملكة، فيما تم تسجيل 9 حالات وفاة، وتعافي 955 حالة إضافية.

مستجدات الوضع


وقال د.العبدالعالي في المؤتمر الصحفي لكشف مستجدات كورونا في المملكة، إن من بين الإصابات الجديدة 14 % للإناث، و86 % للذكور، ووفقًا للفئة العمرية، بلغت نسبة البالغين 92 %، والأطفال 6 %، وكبار السن 2 % «65 عامًا فأكبر»، في حين أن 24 % من الإصابات الجديدة لسعوديين، و76 % نسبة المصابين من جنسيات متعددة.

حالات نشطة

وأضاف إن إجمالي حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في المملكة وصل إلى 30.251 حالة، من بينها 24.620 حالة نشطة، معظمها مستقرة، وأوضاعها الصحية بشكل عام مطمئنة، و143 حالة حرجة تتلقى الرعاية في العنايات المركزة المخصصة للتعامل مع أوضاعهم الصحية.

تعاف ووفاة

وأكد تسجيل 955 حالة تعافٍ، وبالتالي وصل إجمالي عدد حالات التعافي إلى 5431 حالة، فيما تم تسجيل 9 حالات وفاة، حالة لمواطنة، وثماني حالات من جنسيات أخرى، سجلت في الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنورة وجدة والقصيم، راوحت أعمارهم بين 34 و75 عامًا، ومعظمهم كان يعاني أمراض مزمنة، وبالتالي يصل إجمالي الوفيات إلى 200 حالة وفاة.

توزيع الحالات

وتوزعت حالات الإصابة الجديدة بين مدن المملكة كالتالي «جدة 385، مكة المكرمة 337، الرياض 230، الدمام 141، الجبيل 120، الهفوف 101، الخبر 89، الطائف 65، المدينة المنورة 25، النعيرية 14، بيش 14، قرية العليا 12، الدرعية 11، بريدة 9، أبها 8، تبوك 8، رابغ 5، الزلفي 5، بيشة 4، الخرج 4، ينبع 2، الهدا 1، القريع 1، المخواة 1، ضباء 1، القنفذة 1، ليلى 1». وأشار إلى أن من الأمور المهمة لمرضى الربو في هذه الجائحة، أخذ العلاج في وقته الطبيعي، ومراجعة الطبيب المختص، إضافة إلى الابتعاد عن أي مهيجات تنفسية، وعن أي فرص لانتقال العدوى.

فحص موسع

وأكمل: بدأت مرحلة مهمة من مراحل الفحص الموسع، وهي لمن يقومون بالتقييم الذاتي وتكون أوضاعهم الصحية مطمئنة، وستأتيهم فرصة لدعوتهم؛ للحصول على الفحص المخبري، وهي دعوة اختيارية.

وقال مدير عام الاتصال المؤسسي في هيئة الهلال الأحمر فهد الحازمي، إن إجمالي المكالمات الواردة في شهر أبريل، بلغ 1.4 مليون، وإجمالي البلاغات 130 ألف بلاغ إسعافي.

وقال المدير التنفيذي لصندوق الوقف الصحي بوزارة الصحة د. إبراهيم الحيدري، إن الصندوق يعتبر أول صندوق وقفي متخصص في المجال الصحي، وهو كيان مستقل، وأن أهم 3 مرتكزات يقوم عليها الصندوق هي «سرعة الاستجابة، ومرونة الحركة، والشراكة مع المجتمع».

وأضاف إن المساهمات العينية والنقدية في حملة «كورونا»، بلغت أكثر من ألف مليون ريال، بمشاركة أكثر من 300 جهة.
المزيد من المقالات
x