تعويد الأطفال على الصيام التدريجي

تعويد الأطفال على الصيام التدريجي

الثلاثاء ٠٥ / ٠٥ / ٢٠٢٠
أكدت الاختصاصيّة الأسريّة آثار الزهراني ضرورة استغلال شهر رمضان في تغيير النظام الغذائي واستبداله بعادات غذائيّة مفيدة، ومراعاة الأمراض المزمنة مثل السكري والضغط والكولسترول من خلال تعديل هذا النظام.

ونصحت الزهراني بضرورة خلق أجواء رمضانيّة بحكم الحجر المنزلي، واستغلاله من خلال ترتيب فقرات يوميّة باجتماع أفراد الأسرة الواحدة وإلقاء قصص الأنبياء أو قراءة القرآن في ظلّ التباعد.


وتطرقت إلى أهميّة تعويد الأطفال على الصيام التدريجي وتحفيزهم بالمكافآت، بالإضافة إلى تجهيز ركن بأجواء دينية في المنزل مثل وضع ركن لصلاة جماعية مع الأطفال مما يخلق في روحهم حبّ الصلاة تعويضا عن الذهاب إلى المساجد.

وأفادت بأنه في ظل استخدام السوشيال ميديا بكثرة لقضاء فترات الحجر المنزلي، يجب التعامل معها في مسار إيجابي في شهر رمضان، وذلك من خلال جعلها المنبر المنير لثقافتنا في رمضان والمنبر الأهم لنشر الوعي الديني في المجتمع، مع الحرص على تقنين استخدام برامج التواصل في رمضان.
المزيد من المقالات