دي بروين لا يستبعد الرحيل عن السيتيزن

بسبب العقوبة الأوروبية

دي بروين لا يستبعد الرحيل عن السيتيزن

الاحد ٠٣ / ٠٥ / ٢٠٢٠
لم يستبعد نجم كرة القدم البلجيكي الدولي كيفن دي بروين إمكانية رحيله عن صفوف مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي، في حال ما إذا ظل الفريق يعاني من عقوبة الإيقاف التي ستحرمه من المشاركة بدوري أبطال أوروبا في الموسمين المقبلين.

وقال دي بروين: «بمجرد اتخاذ القرار، سأدرس كل الخيارات. عامان سيكونان عقوبة طويلة المدة. ولكن إذا كان الإيقاف لعام واحد، فسأدرس الموقف».


ويمتد العقد الحالي لدي بروين مع مانشستر سيتي حتى 2023. وكانت عدة أندية أبدت اهتمامها بضم دي بروين، وكان أحدث هذه الأندية التي أعربت عن رغبتها ريال مدريد وبرشلونة.

وكان الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) قرر في منتصف فبراير الماضي استبعاد مانشستر سيتي من المشاركة في البطولة الأوروبية لمدة موسمين مقبلين بسبب «انتهاكات صارخة» لقواعد اللعب المالي النظيف. كما فرض غرامة مالية قدرها 30 مليون يورو على النادي.

وتقدم مانشستر سيتي بطعن على القرار إلى المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي (كاس).
المزيد من المقالات
x