إيطاليا تسمح باستئناف التمارين الفردية لجميع الرياضات

إيطاليا تسمح باستئناف التمارين الفردية لجميع الرياضات

الاحد ٠٣ / ٠٥ / ٢٠٢٠
سمحت الحكومة الإيطالية اليوم بإستئناف التمارين الفردية لجميع الرياضات اعتبارًا من الغد، بما فيها الجماعية ككرة القدم، مع دخول البلاد مرحلة تخفيف إجراءات المنع التام المفروض بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وسبق أن أعلنت السلطات أنها ستسمح باستئناف التدريبات للرياضات الجماعية في 18 مايو الحالي مقابل الرابع من الشهر ذاته للرياضات الفردية، الموعد المقرر لبدء تخفيف إجراءات المنع التام.


إلا أن مناطق عدة، بما فيها اميليا-رومانيا الشمالية التي تعتبر من المناطق الأكثر تضررًا، قدمت السبت الماضي رأيًا إيجابيًا حول فتح مراكز التدريب بدءًا من الغد وسمحت للأندية بفتح ملاعبها الخارجية للاعبين الراغبين بخوض التمارين، مع إحترام معايير التباعد الاجتماعي والمسافة الآمنة.

وتنتظر رابطة الدوري الايطالي قرارًا من الحكومة بشأن السماح لها باستئناف الموسم المعلق منذ التاسع من مارس الماضي من عدمه مع تبقي 12 مرحلة على نهايته.

وكررت أندية الدوري الجمعة الماضي رغبتها بإنهاء الموسم الكروي، بحال سمحت بذلك السلطات الرسمية.

وكان رئيس الاتحاد الايطالي للعبة غابرييلي غرافينا أكد أنه لن "يوقع أبدًا على نهاية البطولات" التي ستكون، بحسب قوله، بمثابة "موت الكرة الإيطالية". وقدر الاتحاد خسائر كرة القدم الإيطالية بنحو 900 مليون يورو من إيرادات حقوق البث التلفزيوني، تذاكر المباريات، عقود الرعاية والتسويق.
المزيد من المقالات