"لجنة كورونا": تسجيل 1552 إصابة جديدة وتعافي 369 حالة

"لجنة كورونا": تسجيل 1552 إصابة جديدة وتعافي 369 حالة



دراسة سريرية متقدمة متعددة المراكز في ٧ مستشفيات بالمملكة


عقدت اللجنة المعنية بمتابعة مستجدات الوضع الصحي لفيروس كورونا صباح اليوم الاحد إجتماعها الرابع والسبعين برئاسة وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، وحضور أعضاء اللجنة الذين يمثلون عدداً من القطاعات الحكومية ذات العلاقة، حيث أطلعت على كافة التقارير والتطورات حول الفيروس، كما جرى إستعراض الوضع الوبائي للفيروس على مستوى العالم والحالات المسجلة في المملكة والإطمئنان على أوضاعهم الصحية، مع التأكيد على إستمرار تطبيق كافة الإجراءات الوقائية في منافذ الدخول وتعزيزها، وإتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للتصدي له ومنع انتشاره ، وأثنت على تفاعل الجميع مع أمر منع التجول ودعتهم للبقاء في منازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى .

وعقب الإجتماع عقد مؤتمر صحفي شارك فيه مساعد وزير الصحة المتحدث الرسمي للصحة الدكتور محمد العبدالعالي.

حيث أوضح متحدث الصحة د / محمد العبدالعالي أن إجمالي عدد الحالات المؤكدة بفيروس كورونا الجديد (COVID -19) حول العالم بلغت أكثر من (3440000) حالة وبلغ عدد الحالات التي تم تعافيها وتشافيها أكثر من (1100000) مليون حالة حتى الآن كما بلغ عدد الوفيات حوالي (244) آلف حالة.

وأضاف أنه فيما يخص المملكة فيضاف للعدد الإجمالي العددالجديد من الحالات المؤكدة وهي (1552)

وهذه الحالات توزعت في عدد من المدن وهي: المدينة المنورة (139) حالة، وجدة (245)، ومكة المكرمة (221 )، حالة، والرياض (109) حالة، والدمام (150) حالة، والخبر (66) حالة، والجبيل (156)حالة، والهفوف (55) حالة، والدرعية (3) حالة، وبريدة(3) حالة، وصفوى (109) حالة، وبريدة (16) حالة، والطائف (68) حالة، ، والخرج (10) حالات، وبيش (111) حالات، وبقيق (4) حالات، والقرية العليا (7) حالة ، والنعيرية (6) حالات، وبيشة (532) حالة ، والظهران (32) حالة ، والمجاردة (17) حالة ، والقطيف (5) حالة .

وبالتالي يصبح عدد الحالات المؤكدة في المملكة (27011) حالة، ومن بين هذه الحالات يوجد حالياً (22877) حالات نشطة لاتزال تتلقى الرعاية الطبية لأوضاعها الصحية، ومعظمهم حالتهم الصحية مطمئنة.

كما ذكر بأن الحالات المسجلة اليوم وعددها (1552) منها 19 % من الحالات تعود لسعوديين ، و81% لغير السعوديين .

كما وصل عدد المتعافين ولله الحمد إلى (4134) حالة بإضافة (369) حالة تعافي جديدة، وبلغ عدد الوفيات (184)حالات، ومعظمهم لديهم أمراض مزمنة.

وذكر متحدث الصحة الفئات التي يجب أن تكون أكثر حذراً من التعرض للإصابة بالفيروس كونهم في حالة الإصابة لا قدر الله ستكون آثاره عليهم أشد وأكثر خطورة وهم من يعانون من أمراض مزمنة كالسكري

وأمراض القلب أو صعوبات التنفس

والأمراض المتعلقة بالجهاز التنفسي

الناتجة عن التدخين، والسمنة المفرطة، بالإضافة لمن يعانون من مشاكل في مناعة الجسم واضطراباتها ومن يتناولون الأدوية التي تؤثر على مستويات المناعة، والمصابين بأمراض الأورام ويتلقون العناية بالعلاجات الكيميائية، أو فشل بعض الأعضاء في الجسم، والسيدات الحوامل ناصحاً إياهم بتناول الأدويةوالإلتزام بإرشادات الأطباء والفحوصات المنزلية، والبقاء في المنزل والالتزام بالتباعد بالمسافات الآمنة التي تحميهم من إنتقال العدوى، وتجنب لمس الوجه والمداومة على غسل اليدين بإنتظام وإتباع آداب العطاس، ولبس الكمامة القماشية، وممارسة الرياضة، وتناول الغذاء الصحي.

كما أوضح العبدالعالي أنه تقوم وزارة الصحة حاليا وبالتعاون مع منظمة الصحة العالمية بإجراء دراسة سريرية متقدمة متعددة المراكز في ٧ مستشفيات بالمملكة لمكافحة جائحة كورونا وانطلقت هذه الدراسة في كل من مستشفى الملك فيصل التخصصي و المدينة الطبية بجامعة الملك سعود ومستشفى الأمير محمد بن عبدالعزيز بالرياض و مستشفى أحد بالمدينة المنورة و مستشفى النور بمكة المكرمة ومستشفى الدمام المركزي و القطيف المركزي.

حيث يعمل في الدراسة فريق من الأطباء و الصيادلة والباحثين و تهدف إلى تقييم أربع بروتوكولات علاجية تشمل عقارات

Hydroxychloroquine

Lopinavir/Ritonavir

Remedisivir

Interferon

وهذه العقارات لها خصائص مضادات للفيروسات أو تحاكي بعض طرق الاستجابة المناعية للفيروسات و تعطى بطرق مختلفة مثل الفم والوريد وتستهدف الدراسة المرضى ذوي الأعراض المتوسطة والشديدة، وقد أثبتت بعض هذه العقارات فعالية أولية في الدراسات المخبرية.

كما جدّد التوصية لكل من لديه أعراض أو يرغب التقييم إستخدام خدمة التقييم الذاتي في تطبيق موعد، أو الإستفسار أو الإستشارة على رقم مركز إتصال الصحة 937 على مدار الساعة.
المزيد من المقالات
x