فيسبوك يقاوم «العلوم الزائفة»

فيسبوك يقاوم «العلوم الزائفة»

السبت ٠٢ / ٠٥ / ٢٠٢٠
قررت شبكة التواصل الاجتماعي «فيسبوك» منع المعلنين من توجيه إعلاناتهم إلى المستخدمين المهتمين بما يسمى العلوم الزائفة أو أشباه العلوم، والمقصود بها الممارسات والأفعال التي تدّعي استنادها إلى حقائق وأسس علمية، في حين أنها تخلو من أي دليل علمي أو أساس منهجي.

وأشار موقع «سي نت دوت كوم» المتخصص في موضوعات التكنولوجيا إلى أن هذه الخطوة جاءت من جانب فيسبوك في أعقاب تقرير موقع «مارك آب» لأخبار التكنولوجيا عن سماح فيسبوك بمثل هذه الإعلانات رغم الجهود التي تبذلها الشبكة لمنع تداول المعلومات المضللة بشأن فيروس كورونا المستجد على منصاتها.


وبحسب بيانات فيسبوك فإن هناك حوالي 78 مليون مستخدم لشبكة التواصل الاجتماعي يمكن تصنيفهم باعتبارهم مهتمين بما يعرف باسم العلوم الزائفة، وتشمل معتقدات وممارسات يعتقد أنها تعتمد على أساس علمي.
المزيد من المقالات