سفر 270 فلبينيا من مطار الدمام

إنفاذا لمبادرة خادم الحرمين الشريفين

سفر 270 فلبينيا من مطار الدمام

غادرت أول أمس رحلة الخطوط السعودية من مطار الملك فهد الدولي بالدمام إلى مانيلا بدولة الفلبين، ضمن ⁧‫«مبادرة عودة‬⁩» التي تهدف إلى تمكين المقيمين من العودة إلى بلدانهم في مختلف الدول، بعدما أنهت الجوازات بمطار الملك فهد إجراءات السفر لجميع المسافرين في هذه الرحلة، وكانت الرحلة تحمل 270 راكبا جميعهم من الجنسية الفلبينية، وتعد هذه الرحلة هي الأولى على مستوى المنطقة الشرقية لنقل العمالة الأجنبية إلى بلدانهم، والثالثة على مستوى المملكة بعد الرياض وجدة.

قياس درجة الحرارة


وقامت جميع الجهات المسؤولة في المطار بإنهاء الإجراءات للمسافرين، كما وضعت وزارة الصحة كاميرات حرارية لقياس درجة حرارة المسافرين تحت إشراف كادر صحي للتأكد من سلامتهم، إضافة إلى تحويل المسافرين إلى جهاز التفتيش قبل صعود الطائرة.

تطبيق الإجراءات الإحترازية

وشاهدت «اليوم» في جولة ميدانية بمطار الملك فهد بالدمام: حرص جميع الجهات المسؤولة بالمطار والتزامهم بالإجراءات الاحترازية، إضافة إلى تطبيق الإجراءات الاحترازية على المسافرين مثل: لبس الكمامات والقفازات ووضع مسافة بين المسافرين لا تقل عن متر ووضع معقمات اليدين في مناطق متعددة، والعناية بهم وإنهاء جميع إجراءات السفر الخاصة بهم في وقت يسير.

تحقق الشروط

وقال مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن المقبل «إنه لن تكون هذه الرحلة الأخيرة على مستوى المنطقة الشرقية، حيث يتم ذلك بعد أن يتم استيفاء الضوابط وتحقق الشروط التي حددتها الوزارة، وهذه المبادرة الإنسانية انطلقت لتلبية رغبة من يريد العودة إلى بلده وانتهت علاقتهم التعاقدية مع الشركات حيث ترفع الشركة بطلب المغادرة وترفق قائمة بالأسماء المطلوب مغادرتها، ويكون الرفع مرة واحدة كل 14 يوما وتتم دراسة الطلب» من الإدارة المختصة.

خروج نهائي

وعن الشروط والضوابط قال المقبل «إصدار خروج نهائي من وزارة الداخلية، وحصول العامل على كل مستحقاته المالية، وإجراء الكشف الطبي للعامل بحسب شروط وزارة الصحة والتعاون مع الصحة في حال ظهرت أعراض على العامل، وشراء تذاكر السفر ونقل العامل إلى المطار».
المزيد من المقالات
x