وادي رزان.. صخور الجبال تزخر بنباتات العطور

غابات كثيفة وأشجار معمرة وينابيع متدفقة طوال العام

وادي رزان.. صخور الجبال تزخر بنباتات العطور

الاحد ٢٦ / ٠٤ / ٢٠٢٠
ملكت منطقة جازان قلوب الكثيرين، بجمال تراثها وإرثها الحضاري والأثري والسياحي الضارب في جذور التاريخ.

ويُعد «وادي رزان» التابع لمحافظة هروب، ويبعد عن محافظة صبيا حوالي 40 كيلو مترًا، من أجمل المواقع السياحية في المنطقة بغاباته الكثيفة وأشجاره المعمّرة وينابيعه المتدفقة ومياهه الدافئة، واعتدال أجوائه طوال العام؛ ما جعله وجهة يقصدها السياح والزوار سنويًا.


جبال تهامة

ويزخر الوادي المنخفض وسط جبال تهامة المعروفة، بالأشجار المعمّرة والضخمة مثل أشجار السدر والعدن، وغير ذلك من أشجار المنطقة التي تحف جنباته، ويتوسطه جدول مائي يجري معظم أوقات السنة.

جمال الصخور

ويمتزج في الوادي، الذي يقع على بُعد 90 كيلو مترًا إلى الشمال الشرقي من مدينة جازان، جمال صخور الجبال التي شكّلتها عوامل التعرية، بنقاء تربة الوادي البيضاء، وجريان ينابيع المياه فيه واخضرار الأشجار المعمّرة «السدر والعدن والدوام والصبر»، التي تمتد على جانبي الوادي؛ ما يوفر الأماكن المناسبة لمحبي الرحلات البرية.

النباتات العطرية

ويزيد من جمال الوادي كثرة مزارع الموز والذرة البيضاء والحمراء والدخن، والنباتات العطرية «النرجس والشار والصيبران والبعثيران والكادي والشيح والوله»، وغيرها من النباتات العطرية.

ثلاث طرق

ويمكن للزائر الوصول لوادي رزان عبر ثلاث طرق تربط محافظة هروب بمحافظتي صبيا والعيدابي، ومركز الحقو التابع لمحافظة بيش، والاستمتاع بجمال الوادي من خلال مواقع خصصت للأفراد وأخرى للعائلات تكفل لهم الخصوصية، وقضاء أفضل الأوقات لمئات الآلاف من الزوار سنويًا.

وفرة المياه

ويمتاز «رزان» كغيره من المواقع السياحية بمحافظة هروب والمحافظات الجبلية الأخرى، بوفرة المياه وغزارة هطول الأمطار، وخصوبة الأرض، ما يضفي على المكان جمالًا طبيعيًا يجذب الزوار لارتياده في مختلف فصول العام.
المزيد من المقالات