إتلاف 75 مادة غذائية في الخفجي

إتلاف 75 مادة غذائية في الخفجي

الخميس ٢٣ / ٠٤ / ٢٠٢٠
كثفت بلدية محافظة الخفجي جولاتها الرقابية التفتيشية على جميع المنشآت الغذائية والتجارية، وذلك ضمن استعدادات البلدية لقدوم شهر رمضان المبارك، وضمن الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأوضح رئيس بلدية محافظة الخفجي أنه تم الكشف على 90 محلا غذائيا، وإتلاف ما يقارب 75 مادة غذائية منتهية الصلاحية وتظهر عليها علامات التلف، وذلك خلال الأيام الأولى من الحملة الرقابية الميدانية التي تنفذها البلدية على محلات بيع المواد الغذائية، استعدادا لاستقبال شهر رمضان المبارك.


وقال م. الحميداني: إن البلدية قامت بتكثيف الحملات الميدانية على فترتين صباحية ومسائية، حيث بدأت الحملة منذ وقت مبكر، وتركزت على محلات بيع المواد الغذائية، وتهدف إلى التأكد من جاهزية واستعدادات هذه المنشآت لشهر رمضان المبارك، وكذلك التأكد من سلامة وصحة ما يعرض من سلع ومواد غذائية للمستهلكين ومن طريقة حفظها ونقلها وصلاحيتها للاستهلاك الآدمي، والتأكد من سلامة وصحة العاملين وحصولهم على شهادات صحية سارية المفعول والتي تثبت خلوهم من الأمراض وسلامتهم الصحية.

وأوضح م. الحميداني أنه نتج عن الحملة خلال الأيام الأولى زيارة 90 منشأة، وتركزت الجولات على محلات بيع المواد الغذائية، مشيرا إلى أنه تم تحرير عدد 15 إشعارا، ومصادرة وإتلاف مواد غذائية بوزن 75 كجم، كما تم منع عدد 9 عمال لا توجد لديهم شهادات صحية لمزاولة النشاط، لافتا إلى أن الحملة مستمرة، وذلك استعدادا لدخول شهر رمضان المبارك.

وأضاف الحميداني:إنه تم التأكيد على متعهد مسلخ المحافظة بتكثيف الاستعدادات اللازمة والتجهيزات الخاصة لاستقبال المواطنين وذبائحهم، وذلك لتلافي الازدحام وعمل التنظيمات المناسبة لتسهيل عمليات الذبح، والتقيد بالإجراءات الاحترازية والوقائية واشتراطات الصحة العامة بالمسلخ.
المزيد من المقالات