«أبو منجل» ضحية جديدة للجائحة

«أبو منجل» ضحية جديدة للجائحة

الأربعاء ٢٢ / ٠٤ / ٢٠٢٠
ذكرت جمعية معنية بالحفاظ على الحياة البرية في كمبوديا أن ثلاثة من طيور«أبو منجل» العملاقة المهددة بالانقراض، تم قتلها في «واقعة تسميم متعمدة». وأضافت الجمعية: إن عمليات قتل الطيور تأتي في إطار توجّه واسع النطاق للصيد الجائر بالبلاد، للحصول على لحومها في ظل تردي الأحوال الاقتصادية بسبب جائحة «كوفيد ـ 19».

وطيور «أبو منجل» العملاقة هي أحد الأنواع المحمية، الموجودة فقط في كمبوديا، حيث يقدر عددها بأقل من 300.


وقالت الجمعية إنه بالإضافة إلى تسميم طيور «أبو منجل»، فإن أكثر من مائة من طيور اللقلق، تم صيدها بشكل غير قانوني في حادث منفصل في مارس الماضي بموقع «بريك توال سامسار» وهو أكبر مستعمرة للطيور المائية في جنوب شرق آسيا.
المزيد من المقالات