مدرب بلجيكا: هازارد في طريق الشفاء وسيعود أقوى

طمأن الجماهير بشأن إصابته

مدرب بلجيكا: هازارد في طريق الشفاء وسيعود أقوى

الاثنين ٢٠ / ٠٤ / ٢٠٢٠
طمأن الإسباني روبيرتو مارتينيز مدرب منتخب بلجيكا لكرة القدم الجماهير عن حالة النجم البلجيكي الدولي إيدين هازارد لاعب ريال مدريد الإسباني، الذي يتعافى من جراحة في كاحل القدم.

وخضع هازارد للجراحة في الخامس من مارس الماضي بمدينة دالاس الأمريكية، لكن مارتينيز أبدى قلقه من تأثير جائحة فيروس كورونا المستجد على عملية تعافي اللاعب.


وصرح مارتينيز لصحيفة (هيت لاتست نيوز) البلجيكية «أعلم أنه يتعافى بشكل جيد».

أضاف مارتينيز «إنه ليس بعيدا عن المشي مرة أخرى ولم تكن هناك أي مضاعفات».

وظلت لعنة الإصابات تطارد هازارد (29 عاما) منذ انتقاله من تشيلسي الإنجليزي لريال مدريد في الصيف الماضي، لكن مارتينيز يرى أن حالة اللاعب تتحسن بشكل جيد.

وقال مدرب المنتخب البلجيكي «توقف الدوري الإسباني حاليا بسبب فيروس كورونا، ولذا لم يتخلف هازارد عن أي مباراة للريال».

وأوضح مارتينيز «هذا الأمر فقط جيد بالنسبة له. نعلم أنه سيكون أقوى. كنا أيضا محظوظين بالطبع، لإجراء تلك الجراحة قبل تفشي فيروس كورونا مباشرة وإلا لما تمكن من السفر أو تلقي العلاج خارج مدريد».

وأكد مارتينيز «إيدين في طريق الشفاء، وهو يركز على تعافيه ولدي شعور إيجابي بأنه سيعود قريبا».

وشدد مارتينيز على أن هذه الفترة غير مسبوقة للجميع في جميع أنحاء العالم، ومع ذلك فقد حرص المدرب الإسباني على الإشارة إلى أن تأثير تلك الفترة لا يشمل فقط أولئك الذين يلعبون كرة القدم.

وكشف مارتينيز أنه «من الناحية العقلية، الأمر صعب ليس فقط على شخص واحد بل على الجميع».

وتابع «يمكنك أن تشعر بأنك تفتقد شيئا ما. إنه يؤثر على الجميع في كل أنحاء العالم».

واختتم مارتينيز «متأكد من أن هازارد يفكر في اليوم الذي سيتمكن فيه من العودة إلى ملعب كرة القدم مجددا».
المزيد من المقالات