كورونا يلغي معسكرات الأندية الخارجية وينعش المحلية

كورونا يلغي معسكرات الأندية الخارجية وينعش المحلية

الاثنين ٢٠ / ٠٤ / ٢٠٢٠
في ظل استمرار جائحة كورونا على المستوى العالمي، تؤكد مصادر (اليوم) أن الأندية المحلية بصدد إلغاء التفكير في إقامة المعسكرات الخارجية الصيفية في أي بلد خارج المملكة خلال المرحلة المقبلة حتى في حال تحسن الأوضاع الصحية عالميًا، وأن الاتجاه إلى المعسكرات المحلية هو البديل.

وبحسب تأكيد الاتحاد السعودي لكرة القدم فإن العودة للمنافسات المحلية لكرة القدم والمتوقفة اضطراريًا حاليًا، سوف تكون في شهر أغسطس المقبل، مما يعني أن هناك فترة استعداد ستعطى للأندية من أجل العودة القوية للمنافسات، وهذا الأمر سيتجه بالمعسكرات لجميع الفرق إلى الوجهة المحلية متمثلة في (أبها والطائف والباحة) وهي الوجهات التي تتميز بالأجواء الباردة، إضافة إلى وجود الإمكانات من فنادق وملاعب بإمكانها أن تستوعب الأندية التي ستختار الوجهة المحلية لها.


وسيظل أمر التخوف في الأندية المحلية من التوجه إلى المعسكرات الخارجية أمرًا واردًا بنسبة كبيرة من أجل المحافظة على سلامة وصحة اللاعبين في الفترة المقبلة، وعدم المجازفة بالتوجّه إلى أوروبا أو أي بلد آخر في ظل الحالة المرضية الكبيرة الحالية في العالم لمرض كورونا.

ومتى ما توجهت الأندية المحلية إلى المصايف في المملكة فإن هذا التوجه سينعش السياحة الداخلية كثيرًا؛ لأن الحجوزات الخاصة بالأندية المحلية سترتفع من خلال البحث عن أماكن إقامة مميزة إضافة إلى حجوزات الملاعب وتنسيق المباريات بين الفرق التي ستختار مكانًا واحدًا لإقامة المعسكر الداخلي.

يُذكر أن الأندية المحلية دأبت في السنوات الماضية على اختيار وجهات خارجية لإقامة المعسكرات توزعت بين أوروبا وشمال أفريقيا لظروف الجو المعتدلة خلال فترة الصيف الحارة في المملكة ومنطقة الخليج العربي.
المزيد من المقالات
x